لابد من وضع ميكانيزمات لتسيير نفايات عيد الأضحى
المدير العام للوكالة الوطنية للنفايات، كريم ومان
  • القراءات: 375
حنان حيمر حنان حيمر

المدير العام للوكالة الوطنية للنفايات لـ«المساء"

لابد من وضع ميكانيزمات لتسيير نفايات عيد الأضحى

أكد المدير العام للوكالة الوطنية للنفايات، كريم ومان، أن انتشار فيروس كورونا هذه السنة، يفرض أخذ احتياطات أكبر لدى جمع نفايات عيد الأضحى، حفاظا على سلامة عمال النظافة، مشيرا إلى أنه تم التشديد في هذا الإطار على ضرورة وضع جلود الأضاحي والنفايات في أكياس محكمة الإغلاق ليتم ردمها مباشرة، تجنبا لخطر الجائحة.

 وفي اتصال هاتفي أجريناه معه أمس، أشار السيد ومان، إلى ضرورة التفريق بين "جمع" و«تثمين" النفايات، موضحا أن كل النفايات يجب "جمعها ومعالجتها، أما تثمينها فهو مسألة أخرى مرتبطة بعوامل مختلفة". وتعليقا على عملية جمع جلود الأضاحي لصالح الصناعيين، فإن محدثنا تحدث عن التركيز خلال عيد الأضحى لهذه السنة، على سلامة العمال وصحتهم، من خلال توصيات، أبرزها "وضع الجلود مع النفايات المنزلية وحفظها في أكياس محكمة الإغلاق ليتم ردمها مباشرة".

أما بخصوص تثمين النفايات لاستعمالها لأغراض صناعية، فإن مدير الوكالة، اعتبر أنه من المهم أن تتم هذه العملية "حسب الشُعب"، حيث قال في هذا الصدد" لابد من وجود شعبة للجلود.. ففي تسيير النفايات يجب أخذ الإنتاج العادي والإنتاج الاستثنائي بعين الاعتبار...وبالنسبة لنفايات العيد فهي مصنفة ضمن النفايات الاستثنائية، التي تتطلب وضع ميكانيزمات خاصة بها وخلق ما يسمى بشعبة نفايات جلود الأضاحي بمشاركة المعنيين، مع اختيار أماكن ذبح مهنية، لأن هناك أمور تقنية يجب أخذها بعين الاعتبار، فليس أي جلد صالح للاستعمال".

وحسب محدثنا، يرتقب أن يكون حجم النفايات في عيد هذه السنة أقل من تلك المسجلة في السنوات السابقة بمعدل 10 بالمائة، وهذا نظرا لتراجع عمليات الذبح في هذا العيد.

وبخصوص موضوع رسكلة النفايات، أكد السيد ومان أن مسألة تطورها في بلادنا مرهون بوجود سوق، أي "عرض وطلب"، معتبرا أن دور السلطات العمومية هو ضبط هذا القطاع ووضع التحفيزات والميكانيزمات الأساسية والضرورية للسماح باستغلال المواد الموجودة في النفايات.

وشدد في هذا الإطار على "ضرورة تحيين الإطار القانوني"، بما يسمح بالحديث عن تحويل النفايات إلى مواد أولية"، وهو ما تعكف عليه وزارة البيئة، مثلما قال.

ويعد تحيين القانون الساري حاليا، شرطا هاما من أجل خلق سوق رسمية للرسكلة، والتي هي اليوم موجودة، لكنها ضعيفة مقارنة بالسوق غير الرسمية التي تطغى حاليا على هذا النشاط، حسبما صرح به محدثنا، الذي أكد أهمية وضع ميكانيزمات مادية تحفيزية للعاملين بأنشطة الرسكلة، حيث ضرب مثلا بنفايات البلاستيك، التي قال إن سعرها في السوق العالمية مرتبط بسعر البترول، ما يتطلب وضع الإجراءات القانونية لحماية هذه الشعب، حتى في الأوقات التي يحدث فيها تذبذبا في أسعار المادة الخام.

وعن إمكانية تصدير النفايات المرسكلة، لاحظ أن هناك أزمة عالمية حاليا في مجال تصدير المادة الخام الناجمة عن رسكلة النفايات، بعد أن منعت الصين وهي أكبر مستورد لها، شركاتها من استيراد العديد من النفايات، ذلك أدى إلى طرح إشكال كبير على مستوى كل دول العالم. لكن محدثنا عبر عن اقتناعه بأن مثل هذه الأزمات، تعد "فرصة للجزائر  من أجل خلق سوقها المحلية لاسترجاع وتثمين النفايات".

إقرأ أيضا.. في الحدث

أمر الولاة بتنفيذ مشاريع مناطق الظل قبل نهاية السنة.. جراد:

بيروقراطيون وفاسدون يعرقلون برنامج الرئيس

تخص مناطق الظل والسكن والتنمية والاستثمار والتمدرس والصحة والكوارث وغيرها

20 ”توصية” عاجلة في لقاء الحكومة والولاة

لافتا إلى الظرف الصحي الاستثنائي.. وزير التربية:

انطلاق عملية إعداد مواضيع البكالوريا و"البيام”

تحسبا للدخول الاجتماعي القادم.. الوزير الأول:

بروتوكول وقائي بكل المدارس والجامعات والتكوين المهني

الوزارة تؤكد بأن عودتها للنشاط ستكون مع عودة المؤسسات العمومية

الوضع الصحي لا يسمح باستئناف نشاط مدارس التكوين الخاصة

دعا إلى وضع حد لإهدار 15 بالمائة من الطاقة حاليا.. شيتور:

نجاح الانتقال الطاقوي مرهون بتحديد مصادر توفير الطاقة

أشرف على تخرج الدفعة الـ13 بالمدرسة العليا الحربية.. الفريق شنقريحة:

بلوغ أهداف سياسة الدفاع يفرض تبنّي مقاربات أكثر انفتاحا

المزيد من الأخبار

أمر الولاة بتنفيذ مشاريع مناطق الظل قبل نهاية السنة.. جراد:

بيروقراطيون وفاسدون يعرقلون برنامج الرئيس

تخص مناطق الظل والسكن والتنمية والاستثمار والتمدرس والصحة والكوارث وغيرها

20 ”توصية” عاجلة في لقاء الحكومة والولاة

لافتا إلى الظرف الصحي الاستثنائي.. وزير التربية:

انطلاق عملية إعداد مواضيع البكالوريا و"البيام”

تحسبا للدخول الاجتماعي القادم.. الوزير الأول:

بروتوكول وقائي بكل المدارس والجامعات والتكوين المهني

الوزارة تؤكد بأن عودتها للنشاط ستكون مع عودة المؤسسات العمومية

الوضع الصحي لا يسمح باستئناف نشاط مدارس التكوين الخاصة

دعا إلى وضع حد لإهدار 15 بالمائة من الطاقة حاليا.. شيتور:

نجاح الانتقال الطاقوي مرهون بتحديد مصادر توفير الطاقة

أشرف على تخرج الدفعة الـ13 بالمدرسة العليا الحربية.. الفريق شنقريحة:

بلوغ أهداف سياسة الدفاع يفرض تبنّي مقاربات أكثر انفتاحا

رئيسة مجلس الدولة تبرز أهداف الحركة الأخيرة:

بث روح جديدة في العمل القضائي

دراسة للدكتور تيغرسي حول منطقة التجارة الحرة الافريقية

نجاح الفضاء القاري مرهون بمكافحة الفساد وتأهيل شبكات النقل

تبقى في المرتبة الثالثة عربيا والـ26 دوليا

الجزائر تتوفر على 15 بالمائة من احتياطات الذهب العالمية

لجنة مراقبة اتفاق "أوبك+" تجتمع الأربعاء لتقييم الوضع

أسعار النفط تتجاوز عتبة الـ45 دولارا

المؤسسة الوطنية للصناعات الكهرومنزلية

تنويع وعصرنة المنتجات من أجل عودة قوية إلى السوق

الأسبوع القادم تنفيذا لتعليمات القيادة العليا

وزارة الدفاع تعقد لقاء مع ممثلي المتقاعدين والجرحى والمعطوبين

10 وفيات..477 إصابة جديدة وشفاء 304 مرضى

استمرار تراجع عدد الإصابات بكورونا

تسلّم مبالغ تتراوح بين 200 و750 مليون عن كل ضحية

توقيف مرق عقاري مزيّف احتال على 30 شخصا

بتهمة القتل العمدي باستعمال سيف

إيداع 3 متهمين الحبس المؤقت بالوادي

بينما اعتبر الفلسطينيون قرار التطبيع "طعنة في الظهر" و"خيانة للقدس"

تباين دولي بين مرحب بالاتفاق ورافض له،،،

الإمارات العربية ثالث دولة عربية تطبع علاقاتها مع الكيان الإسرائيلي

نتانياهو يعتبر الإنجاز "تاريخيا" دون التراجع عن ضم أجزاء من الضفة الغربية

مع استمرار انهيار بنايات روسيكادا القديمة

قاطنو السكنات الهشة يستعجلون الترحيل

استعدادات مكثفة لإنجاح موسم الاصطياف

فتح 31 شاطئا بعنابة

الاتحادية تنتظر ردا من الوزارة بخصوص كأس الجزائر

المكتب الفيدرالي لم يتمكن من الفصل!

بعد صعود شبيبة تيارت إلى المحترف الثاني

غموض يكتنف مستقبل الفريق

في انتظار تسليم المهام بين مسيّري مولودية وهران

خروقات مفضوحة في جمعية المساهمين!

تضامناً مع الشعب اللبناني

الكينغ خالد يغنّي "جميلتي بيروت"

العدد 7182
15 أوت 2020

العدد 7182