تشريعيات 12 جوان
صفقة جديدة لربط مناطق الظل بمصادر الطاقة
  • القراءات: 564
❊ وردة زرقين ❊ وردة زرقين

للتزود بالكهرباء والغاز

صفقة جديدة لربط مناطق الظل بمصادر الطاقة

أشرفت السلطات المحلية لولاية قالمة، بمناسبة إحياء الذكرى الثامنة والخمسين لعيدي الاستقلال والشباب، على إعطاء إشارة انطلاق العديد من المشاريع التنموية، ووضع حيز الخدمة أخرى بمناطق الظل عبر بلديات الولاية، حيث تم وضع حيز الخدمة، التزود بالغاز الطبيعي لحوالي 2100 مسكن، وبشبكة الكهرباء لأزيد من 1200 مسكن، بتجمعات ريفية ومناطق نائية بكل من بلديتي عين رقادة ووادي الزناتي، في كل من قرية الشناقر، قصر العازب وحدوش مسعود.

تم وضع حيز الخدمة، الغاز الطبيعي بالمجمع الريفي قصر العازب، ببلدية عين رقادة، مس 602 توصيلة و125 توصيلة بقرية حدوش مسعود، في إطار التكفل واستدراك العجز فيما يخص الربط بشبكة الغاز الطبيعي، خاصة المشاتي المعزولة ومناطق الظل. كما استفادت بعض المناطق الريفية من المادة الحيوية التي لها تأثير مباشر على الحياة اليومية للمواطنين، من شأنها المساهمة بشكل فعال في تحسين ظروفهم المعيشية، وتخفيف الصعوبات التي تواجههم يوميا، إذ تم تزويد المجمع الريفي الشناقر، بلدية عين رقادة، بخدمة الكهرباء، من خلال 142 توصيلة. في بلدية حمام الدباغ، استفادت 224 مسكنا بـ224 توصيلة، بخدمة الكهرباء، إلى جانب حي عوينات السكران، من خلال 100 توصيلة، وحي فج الريح بـ90 توصيلة، وهي العمليات الممولة في إطار صندوق الضمان والتضامن للجماعات المحلية. فيما أشرفت السلطات المحلية ببلدية برج صباط، على وضع حيز الخدمة، الكهرباء لفائدة 209 مساكن، كما استفاد من نفس الخدمة، 35 مسكنا بقرية حدوش ببلدية عين رقادة، في حين عبر مواطنو هذه المناطق عن ارتياحهم لتزويدهم بهذه المادة الحيوية، ودخولها حيز الخدمة، خاصة أنها ستحسن من ظروفهم المعيشية. في إطار التكفل واستدراك العجز المتعلق بشبكة الكهرباء في مناطق الظل، تم أيضا وضع حيز الخدمة، هذه الطاقة بقرية كيفان العسل بـ90 توصيلة.

بالمناسبة، أشرفت السلطات المحلية لولاية قالمة، على مراسم إمضاء صفقة جديدة مع مؤسسة امتياز توزيع الكهرباء والغاز، لربط أزيد من 1000 مسكن بالكهرباء عبر 17 موقعا موزعا على 13 بلدية، وما يقارب 700 مسكن بالغاز عبر 7 مواقع موزعة على 5 بلديات، بغلاف مالي قُدر بحوالي 50 مليار سنتيم، من أجل تغطية أكبر بهاتين المادتين الحيويتين، وتحسين معيشة المواطن وتثبيت السكان بهذه المناطق.

إعطاء إشارة انطلاق العديد من المشاريع التنموية

فيما أشرفت السلطات المحلية لولاية قالمة، بمناسبة الاحتفال بالذكرى الثامنة والخمسين لعيدي الاستقلال والشباب، على إعطاء إشارة انطلاق العديد من المشاريع التنموية، مع معاينة وتفقد البعض منها الذي عرف تقدما في الأشغال.

تم في هذا السياق، وضع حيز الخدمة، مكتب بريد بلدية حمام الدباغ، بعد إعادة تهيئته، من أجل توفير أفضل الخدمات لمستعملي هذا المرفق العام الحيوي، وببلدية بوهمدان، تم إعطاء إشارة انطلاق أشغال إعادة الاعتبار للطريق البلدي، الرابط بين غار جماعة وبني أحمد، على مسافة 7 كلم، إذ يندرج هذا المشروع ضمن برنامج فك العزلة على المناطق النائية، والتكفل بمناطق الظل على مستوى الولاية، لأنه يكتسي أهمية بالغة لسكان المنطقة، كما سيكون له أثر إيجابي على حياتهم اليومية. أما في بلدية هواري بومدين، فقد أُعطيت إشارة انطلاق أشغال التهيئة والتحسين الحضري بحي "سكفالي السعيد"، وحي "علامي لخضر"، وتشمل العملية إنجاز الطرق، الأرصفة، التطهير والإنارة العمومية، فيما استفادت البلدية من 13 عملية تحسين حضري، شملت معظم الأحياء والمحاور الرئيسية، بتمويل صندوق التضامن والضمان للجماعات المحلية، إذ كلفت مديرية السكن بالإنجاز والمتابعة.

في إطار التحضير للدخول المدرسي، تمت معاينة أشغال إنجاز وتجهيز متوسطة نصف داخلية، بوسط مدينة وادي الزناتي، تم هدمها بسبب قدم البناية، وإعادة بنائها من جديد، وتوجد المتوسطة في مراحلها النهائية من الإنجاز، ومن المنتظر أن تستقبل التلاميذ خلال الدخول المدرسي المقبل 2021/2020.

تجسيدا لدعوة رئيس الجمهورية برفع العلم الوطني فوق كل منزل، خلال المناسبات الوطنية، أشرفت السلطات المحلية من مركز الراحة للمجاهدين، على إعطاء إشارة انطلاق حملة توزيع الأعلام الوطنية على المواطنين، ورفعها فوق منازلهم، وفاء لشهداء ثورة التحرير المجيدة والمجاهدين الأخيار، كما تم توزيع الكمامات على الأطفال وتوعيتهم بخطر وباء "كورونا".

وادي الشحم ... اختيار موقع لإنجاز هوائي وتجهيز محطة ضخ

شرعت مؤسسة "اتصالات الجزائر" بولاية قالمة، في اختيار أرضية لإنجاز موقع هوائي للإرسال "الجيل الرابع" ببلدية وادي الشحم، دائرة حمام النبائل، إذ يضمن المشروع، التغطية بشبكة الهاتف النقال بجودة عالية لمشاتي كل من المسن، المقرون، بورعادة وبعض المناطق المجاورة بالبلدية، حسب ما نشرته خلية الإعلام والاتصال بدائرة حمام النبائل، على موقعها للتواصل الاجتماعي.

 

العملية تندرج في إطار التكفل بمناطق الظل بالولاية، تجسيدا وتلبية لانشغالات سكان هذه المناطق، حيث نُظمت في هذا الشأن، خرجة ميدانية، الأسبوع المنقضي، من طرف رئيس دائرة حمام النبايل، بمعية مدير "اتصالات الجزائر" بالولاية، والمصالح التقنية ورئيس المجلس الشعبي البلدي لبلدية وادي الشحم، من أجل معاينة الأرضية المخصصة لتثبيت هوائي الجيل الرابع للهاتف الثابت والأنترنت اللاسلكي، وضمان التغطية بتدفق الشبكة في تلك المشاتي.

بالمناسبة، تمت المعاينة الميدانية بهدف تقدم أشغال إنجاز قناة الضخ لخزان سكان الحامة وعين حجل، مع تجهيز محطة الضخ ببلدية وادي الشحم، إذ من شأن هذا المشروع أن يساهم في القضاء على معاناة سكان هاتين المشتتين، اللتين تتزودان حاليا بالماء الصالح للشرب عن طريق الصهاريج، كما سيتم تجسيد مشروع يخص تجديد وتوسعة شبكة التطهير بمشتة كدية الريم، وتوسعة ربط بعض سكان مشاتي المقرون، المسن، البرمة، عين كشوطي، منزل بوقطاية والتجمع الريفي بكدية الريم، وتغيير بعض القنوات ذات القطر الضيق بأخرى واسعة، لمنع انسدادها، جراء الأمطار ومخلفاتها.