الحكومة تدرس مشروع توحيد بناء المدارس
وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، كمال بلجود
  • القراءات: 150
 شريفة عابد شريفة عابد

فتح 86 بالمائة من المطاعم المدرسية عبر الوطن.. بلجود:

الحكومة تدرس مشروع توحيد بناء المدارس

كشف وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، كمال بلجود، أن الأمانة العامة للحكومة تدرس حاليا مشروع قرار وزاري مشترك بين قطاعه ووزارة التربية الوطنية، يهدف الى توحيد معايير انجاز المدارس الابتدائية حتى تتوفر على المرافق البيداغوجية الإدارية الصحية والترفيهية مستقبلا.

وأوضح الوزير، أن دائرته الوزارية أعدت مشروع القرار هذا بالتشاور مع وزارة التربية الوطنية، على خلفية النقائص الموجودة، مشيرا إلى أن النص تمت صياغته بشكل يحدد نمطية البناءات المدرسية من أجل تحسين المرافق الخاصة بالمدارس الابتدائية. وجاء توضيح السيد بلجود، في رده على سؤال كتابي تقدم به النائب مسعود عمراوي، وتمحور حول وضع البلديات العاجزة ماليا عن تسيير المدارس الابتدائية، واقتراحه إسناد  تسييرها لوزارة التربية الوطنية على غرار المتوسطات والثانويات. ولفت الوزير، بالمناسبة إلى أنه بالإضافة إلى البرنامج القطاعي للتربية الوطنية تتولي البلديات تزويد المدارس الابتدائية بالأثاث المدرسي والتجهيزات البيداغوجية والوسائل الضرورية، لضمان السير الحسن للمرافق، مذكرا في هذا الصدد بتخصيص 1,68 مليار دينار في 2020، لهذا الجانب، قبل أن يرتفع هذا المبلغ إلى 2 مليار دينار في العام الجاري."وهي جهود ترمي الى تحديث تجهيزات المؤسسات التربوية بالنسبة للطور الابتدائي لاسيما ما يتعلق بالأثاث". كما أشار الوزير، في رده إلى وضعية المطاعم، مؤكدا بأنه "تم إسداء التعليمات اللازمة في بداية الموسم الدراسي 2020 / 2021، للسادة الولاة من أجل فتح كل المطاعم المدرسية وتقديم وجبات ساخنة لتلاميذ". وأضاف في نفس السياق، أنه تم السماح للبلديات الغنية ولأولياء التلاميذ للمساهمة في تحسين وتثمين نوعية الوجبات المقدمة، تجسيدا لمبدأ الإنصاف وتكافؤ الفرص بين جميع التلاميذ لمواصلة دراستهم.

وأكد بلجود، أن عملية التقييم والمتابعة مكنت من تحقيق نتائج ايجابية، إذ تم فتح 86 بالمائة من المطاعم المدرسية على المستوى الوطني، كما تم ـ حسبه ـ توزيع إعانة للدولة موجهة للتكفل بالتغذية المدرسية مقدرة بـ13,13 مليار دينار بعنوان 2020، بالإضافة الى مساهمات الميزانيات المحلية بـ3,3 مليار دينار، لفائدة أكثر من 3,9 مليون تلميذ أي 74 بالمائة من مجموع التلاميذ المتمدرسين خلال الموسم الدراسي الحالي. وبالنسبة لليد العاملة فقد دعمت وزارة الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية ـ يضيف الوزير ـ الهياكل المدرسية بأعوان مؤهلين للبلديات بموجب عقود الإدماج المهني، وذلك بمجموع 11386 عون في المطاعم و50487 عون مدرسة، و6563 سائق لحافلات النقل المدرسي. وأشار في الأخير إلى أنه تمت مراسلة الوزير الأول، من أجل طلب رخصة استثنائية لتوظيف سائقي حافلات النقل المدرسي حسب احتياجات البلديات، مذكرا في تفس السياق، بالاتفاقية الاطار التي تم إبرامها مع وزارة التكوين والتعليم المهنيين، لتكوين الأعوان العاملين بالمطاعم المدرسية.

العدد 7318
24 جانفي 2021

العدد 7318