الأفافاس يتبنّى نهج الحوار مع كل الأطراف السياسية
  • القراءات: 181
شريفة عابد شريفة عابد

طرح مشروع الإجماع الوطني للخروج من الأزمة

الأفافاس يتبنّى نهج الحوار مع كل الأطراف السياسية

تعهد حزب جبهة القوى الاشتراكية بفتح "حوار صادق وشفّاف وشامل مع كل الأطراف السياسية والمجتمع المدني دون إقصاء"، قصد إيجاد الحلول "للأزمة الوطنية متعددة الجوانب"، منطلقا من مشروع الإجماع الوطني الذي رافع عنه الحزب قبل دخول الجزائر في أزمة. وهو التوجه الجديد الذي يمكن أن يجعل الأفافاس يجلس مع الجميع بعيدا عن المقاطعة الراديكالية التي كان يتبنّاها في السابق.

 وتنطلق الهيئة الخماسية الرئاسية للحزب، في توجهها المفتوح على الحوار من توصيات المؤتمر الخامس للحزب الذي كان شعاره "بناء إجماع وطني"، وهو المشروع الذي شرع فيه الحزب منذ سنة 2013، بعقد لقاءات ومشاورات مع كل أطياف المجتمع المدني والأحزاب وحتى السلطة، لكنه فشل بعد رفض العديد من الأطراف الانخراط فيه.

وأشارت الهيئة الخماسية في بيان لها إلى أن الأفافاس "يعي كل الوعي ثقل المسؤولية التي أوكلت إلينا في مرحلة حاسمة من تاريخ بلادنا"، مشيرا إلى أن "خيار الإجماع الوطني المنبثق عن توصيات المؤتمر الخامس يفرض نفسه اليوم على الجميع".

ويفسر التوجه الجديد للحزب في سياق النظرة الجديدة التي يحملها الجناح الذي يتولى رئاسة الحزب في التعاطي مع الأحداث السياسية الوطنية، من خلال المشاركة فيها عبر الحوار وليس المقاطعة الراديكالية التي يبدو أن الكثير من المناضلين داخل بيت الحزب لم يعودوا يقتنعون بها، حيث أصبحوا يتبنّون نظرة جديدة في التعاطي مع الأمور من منظور آخر فرضته المتغيرات العديدة التي مرت بها الجزائر.

وعلى الصعيد الحزبي أكدت الهيئة أنها ستعمل على الذهاب إلى مؤتمر سادس عادي في بحر السنة الجارية، لإعادة ترتيب شؤون الحزب مجددة عزمها على الاستمرار في ديناميكية الإجماع، ولم الشمل لتحضير المؤتمر الوطني العادي الجامع القادم، "لأنّ الحزب لا يمكنه أن يكون قوياً إلا بتوحيد الصفوف وبنهج جامع وشامل، ذلك هو الطريق الوحيد من أجل تحقيق لم شمل الحزب".

وأشادت الهيئة الرئاسية للحزب بالإنجازات التي حققها الشعب الجزائري، والتزامه بسلمية التظاهر منذ   22 فيفري 2019. كما أشادت بالانضباط وروح المسؤولية التي تحلّى بها جميع المناضلين من أجل إنجاح المؤتمر الاستثنائي الأخير.

يوسف أوشيش مرشح لمنصب السكرتير الأول

أكدت مصادر مطلعة من بيت الأفافاس لـ"المساء" أن هناك إجماعا بين أعضاء الهيئة الرئاسية الخماسية للحزب المنتخبة الأسبوع الماضي، في دورة المؤتمر الاستثنائي على تعيين يوسف أوشيش، في منصب السكرتير الأول، باعتبار أنه يمثل عنصر الشباب، فضلا عن كونه ينتمي إلى أكبر فيدرالية للحزب (فيدرالية تيزي وزو).

ومن المنتظر أن يتم تعيين أوشيش قبل نهاية الأسبوع الجاري، ليقترح من جهته أعضاء الأمانة الوطنية للأفافاس والتي عادة يتراوح عدد أعضائها ما بين 18 إلى 30 أمينا، حسب سلّم الأولويات، غير أن المرجّح أن تكون الأمانة محصورة العدد وفي حدود 20 أمين فيدرالية، كونها ستسير الحزب في مرحلة فاصلة تنتهي بالمؤتمر العادي القادم.

وسيتم تعيين أعضاء الأمانة الجديدة من قبل السكرتير الأول للحزب، بعد مشاورات مع أعضاء الهيئة الخماسية للأفافاس ـ حسب مصادرنا ـ التي أضافت بأن الأمانة الوطنية ستضم أعضاء من القائمة التي نافست الهيئة الرئاسية الخماسية الحالية في المؤتمر الاستثنائي، وهذا في إطار مسعى تحقيق الإجماع وجمع الشمل.

إقرأ أيضا.. في الحدث

في اجتماع حضره وزراء المالية والداخلية والفلاحة والسكن

جراد يعلن بداية تقييم الخسائر

الرئيس تبون يقدم التعازي للرئيس عون:

الجزائر متضامنة مع لبنان في هذه المحنة الأليمة

الرئيس يأمر بمساعدة فورية للشعب اللبناني الشقيق:

4 طائرات وباخرة جزائرية نحو بيروت

الوزير الأول في رسالة تعزية لنظيره اللبناني:

تلقيت ببالغ التأثر والحسرة نبأ الكارثة

عاد للجزائر بعد رحلة علاج..وزارة الدفاع الوطني:

الجنرال صواب لم يكن فارّا أو متابعا قضائيا

الوزير الأول ينصب لجنة تقييم وتعويض الأضرار

تعويضات مادية ومالية للمتضرّرين من الحرائق

في مدينة منكوبة و135 قتيل و300 ألف شخص في العراء

اللبنانيون يقفون على حجم الكارثة مبهوتين وعاجزين عن مواجهتها،،،

المزيد من الأخبار

في اجتماع حضره وزراء المالية والداخلية والفلاحة والسكن

جراد يعلن بداية تقييم الخسائر

الرئيس تبون يقدم التعازي للرئيس عون:

الجزائر متضامنة مع لبنان في هذه المحنة الأليمة

الرئيس يأمر بمساعدة فورية للشعب اللبناني الشقيق:

4 طائرات وباخرة جزائرية نحو بيروت

الوزير الأول في رسالة تعزية لنظيره اللبناني:

تلقيت ببالغ التأثر والحسرة نبأ الكارثة

عاد للجزائر بعد رحلة علاج..وزارة الدفاع الوطني:

الجنرال صواب لم يكن فارّا أو متابعا قضائيا

الوزير الأول ينصب لجنة تقييم وتعويض الأضرار

تعويضات مادية ومالية للمتضرّرين من الحرائق

في مدينة منكوبة و135 قتيل و300 ألف شخص في العراء

اللبنانيون يقفون على حجم الكارثة مبهوتين وعاجزين عن مواجهتها،،،

حصيلة كورونا في 24 ساعة الأخيرة

13 وفاة.. 551 إصابة جديدة وشفاء 427 مريض

الجيش يوجه ضربات متوالية للإرهابيين والمهربين

كشف وتدمير 3 "كازمات" بها مواد متفجرة ببومرداس

تنظمه مؤسسة الأرشيف الوطني اليوم

تكريم محاميي جبهة التحرير الوطني

إلياس مرابط رئيس نقابة ممارسي الصحة العمومية:

القرار معقول للعودة إلى الحياة العادية

فيصل أوحدة رئيس المنظمة الوطنية الجزائرية لمرضى السكري:

المسنّون والمصابون بالأمراض المزمنة مدعوون للحيطة

قال إن المنتزهات والشواطئ لا تطرح أي إشكال.. البروفيسور خياطي:

فتح المساجد قد يطرح إشكالا بالنسبة لصلاة الجمعة

رغم مباركتها لقرار الفتح التدريجي للشواطئ والمنتزهات:

وكالات السياحة مرهقة بسبب آثار "كورونا"

الدكتور بوجلال عضو الهيئة الوطنية الشرعية للصيرفة الإسلامية لـ«المساء":

وجود مخالفات في المنتجات المسوّقة "ضئيل جدا"

وفاة خليفة الطريقة التيجانية لمدينة باي بالسنغال

رئيس الجمهورية يعزي عائلة الفقيد وأتباع الطريقة

الفيدرالية الجزائرية للمصدرين ترفع الملف إلى رئيس الجمهورية

المطالبة بالعودة لتصدير الخضر والفواكه

الديوان الجزائري المهني للحبوب يعلن:

نقاط التخزين تبقى مفتوحة للفلاحين

العدد 7175
06 أوت 2020

العدد 7175