تشريعيات 12 جوان
خطوة هامة لتحرير سوق الفن
  • القراءات: 335
نوال جاوت نوال جاوت

منصة "لوحتي. دي زاد"

خطوة هامة لتحرير سوق الفن

أكدت وزيرة الثقافة والفنون مليكة بن دودة، أن منصة "لوحتي. دي زاد"، تستجيب لطلب المحترفين في الفن المرئي المجتمعين سنة 2020، خلال لقاء حول سوق الفن، مشيرة إلى أن هذا المشروع يعد "خطوة هامة" لتحرير سوق الفن في الجزائر.

أضافت الوزيرة، خلال إشرافها على إطلاق المنصة بقصر الثقافة "مفدي زكريا"، أن "لوحتي" ستساهم في التعجيل ببعث تجارب أخرى، خاصة من لدن المحترفين وأهل الفن، قصد وضع آليات واضحة وصريحة وضبط القيمة الحقيقية للعمل الفني، وعدم الخلط بين المبتدئين والمقلدين والفنانين الكبار، مشيرة إلى أن "لوحتي" ستكون فضاء يضمن القيمة والتقدير للفنان والزبون والمتذوق. بالمناسبة، دعت بن دودة كل الفاعلين في مجال الفن، خاصة أصحاب ومسيري الأروقة الفنية والنقاد الفنيين وجامعي التحف والأعمال الفنية، إلى مرافقة المشروع والسعي لمواكبته، موضحة أن سوق الفن بحاجة إلى تنظيم، متأسفة عن العديد من المبدعين الهواة، كان يمكنهم أن يبرزوا ويصبحوا أسماء كبيرة في الفن المرئي، إذا وجدوا في بلدهم "مناخا مناسبا". وبخصوص الدفع الإلكتروني، أكدت الوزيرة أنه سيتم اعتماد هذه الطريقة "قريبا"، مضيفة أنه "سيشرع في محادثات مع مسؤولي البنوك" لجعل الدفع عن طريق البطاقة البنكية البينية "فعليا"، عن طريق هذه المنصة الجديدة.

للإشارة، بوابة "لوحتي. دي زاد"، منصة إلكترونية مخصصة لعرض وبيع الأعمال الفنية، إضافة إلى اللوحات، تعرض المنصة أيضا منحوتات ومخطوطات وصور ورسومات في متناول الزوار، الذين سيتمكنون كذلك من اقتناء هذه الأعمال بتقديم طلب بسيط، وتسمح هذه المنصة بالاستفادة من معلومات، تتعلق بالأعمال المقترحة للبيع وأسعارها وأصحابها، ويقترح نحو عشرين فنان، على غرار الفنان التشكيلي خالد رشدي بسايح وهاشمي عامر والمسطاش، أو النحات عبد القادر محبوب، والمصور رفيق زيادي، والرسام سفيان داي، إبداعاتهم على هذه البوابة باللغتين العربية والفرنسية.