يومان تكريميان للراحل إيدير
  • القراءات: 356
د.مالك د.مالك

بلاربعا ناث إيراثن (تيزي وزو)

يومان تكريميان للراحل إيدير

كرمت قرية لاربعا ناث إيراثن بتيزي وزو، أول أمس، الفنان الراحل إيدير، هذا الحدث الذي يختتم اليوم، تخللته شهادات من الوسط الفني، وكتاب، وأصدقاء الفقيد، بحضور الجمهور العاشق للإبداع الفني لإيدير.

جاء هذا التكريم بمبادرة من مالك عميروش عبر وكالته لتنظيم التظاهرات، بالتعاون مع العديد من المؤسسات، مثل بلدية لاربعا ناث إيراثن، وقرية تاوريرت مقران، والديوان الوطني لحقوق المؤلف والحقوق المجاورة، والمحافظة السامية للأمازيغية.

مناسبة التكريم كانت فرصة أيضا لمناقشة مؤلفات الأغاني القبائلية، من خلال مداخلات العديد من الفنانين والكتاب الحاضرين، وفي هذين اليومين، تم إعداد برنامج ثري، وقد استهلت التظاهرة بنزهة إلى أسيف ن بركموش، مسقط رأس إيدير، الواقعة بين لاربعا ناث إيراثن وأث يني، بمشاركة كتاب وفنانين، مع تقديم محطات فنية إبداعية.

شارك العديد من الفنانين والموسيقيين والكتاب، مثل بلعيد تقرولة، وجمال كالون، وشابحة بن جانة، ليفا هناد، وياسمين طالب، ومليكة ثاقواوث، وحسن حلوان، ورمضان عبدنبي، وكنزة عني، وغيرهم.

وبخصوص برنامج اليوم، يستمر الحدث في مكتبة بلدية لاربعا ناث إيراثن الواقعة في وسط المدينة، حيث ستقام مجموعة من المداخلات الحية، منها شهادات عن الفقيد، كمداخلة يقدمها عبد المجيد بالي عنوانها “إيدير، المتواضع والعنقاء، كلمات وذكريات عن الفنان”، تليه مشاركة علي صياد بموضوع “من آث يني إلى العالمية”، ثم يتبعه ناصر حداد بمداخلة عنوانها “ايدير أو الثقافة بلا حدود”. يحاول جمال ليسب الإجابة عن سؤال عميق “لماذا تأسرنا أغنية أسندو كثيرا!”، ويختم الفنان بلعيد تقراولة مجمل المداخلات، بحديث عن إيدير الخالد بفنه. كما سيقدم بلعيد علول الصديق المقرب للراحل إيدير، شهادته عن حياته.