اتحادية الكاراتي دو تخصص ميزانية تحضيرات معتبرة
اتحادية الكاراتي دو تخصص ميزانية تحضيرات معتبرة
  • القراءات: 509
فروجة. ن فروجة. ن

تحسبا للألعاب الإفريقية بالمغرب

اتحادية الكاراتي دو تخصص ميزانية تحضيرات معتبرة

خصصت الاتحادية الوطنية للكاراتي دو، ميزانية معتبرة لضمان تحضيرات المنتخب الوطني المقبل على المشاركة في الألعاب الإفريقية المقررة بالمغرب شهر أوت القادم، حسبما أكده المسؤول الأول عن الفرع، سليمان مسدوي الذي أشار إلى أنه تم رصد ميزانية خاصة للتحضير ستسمح للمصارعين بالتركيز على العمل فقط لضمان أفضل جاهزية للموعد القاري.

وأضاف رئيس الاتحادية أن التشكيلة الوطنية تضم عناصر شابة ذات إمكانيات كبيرة بدليل النتائج والمستوى التي تحققها العناصر الوطنية في مختلف المواعيد الوطنية والدولية، وعلق في هذا الجانب قائلا: "نحن متفائلون بمستقبل الكاراتي دو الجزائري ونعمل على تطوير المستوى من خلال العمل الجاد حتى نتمكن من الصعود لمنصات التتويج في قادم المواعيد".

وكشف في معرض حديثه أن الفرق الوطنية لكل الفئات العمرية ستدخل في تربص تحضيري استعدادا للمواعيد الدولية القادمة، وفي مقدمتها الألعاب الأفريقية بمدينة الرباط المغربية التي تعد الحدث الأبرز بالنسبة للمسؤولين على رأس الهيئة لتشريف الألوان الوطنية، حيث قال: "سطرنا برنامج عمل ثري رفقة كل الطواقم الفنية التي تشرف على الفرق الوطنية في مختلف الفئات العمرية في الفترة القادمة، حيث ستدخل المنتخبات في تربص مغلق مباشرة بعد نهاية شهر رمضان".

أما النتيجة التي حققها المصارع الصاعد حسين دايخي خلال الدورة الدولية التي جرت بإسطنبول (تركيا)، فاعتبرها رئيس الاتحادية ايجابية، حيث قدم كل ما لديه من أجل الصعود لمنصة التتويج ولولا انحياز الحكام لاستطاع نيل الميدالية البرونزية خلال مواجهة الدور نصف النهائي، لكن في النهاية المهم المشاركة في منافسة ذات مستوى عال.

وتابع قائلا: "ومن جهة أخرى فإن المشاركة في مثل هذه المواعيد الدولية فرصة ممتازة لعناصرنا الوطنية من أجل كسب النقاط المؤهلة للأولمبياد ولتقييم مستواهم أكثر وكسب الخبرة والتجربة من خلال الاحتكاك، كما أن دايخي أثبت أنه بطل صاعد بالنسبة للكاراتي الجزائري بدليل الوجه المُشرف الذي أظهره خلال 5 منازلات خاضها في موعد إسطنبول.. نحن نعوّل عليه كثيرا للتواجد في الألعاب الأولمبية التي ستجري بطوكيو عام 2020".

للإشارة، اكتفى المصارع حسين دايخي بالمركز الخامس بعد خسارته المباراة النهائية من أجل الميدالية البرونزية، في وزن أكثر من 84 كلغ، ضمن منافسات دورة اسطنبول المفتوحة للكاراتي الرابطة الأولى، إحدى المحطات المؤهلة إلى أولمبياد طوكيو 2020.

واعتبرت الاتحادية الوطنية أن المصارع حسين دايخي قد نجح في تحقيق مشوار ايجابي في الدورة، حيث حصد خمسة انتصارات متتالية وخسر في نصف النهائي بقرار تحكيمي.