تغريم طالبين 15 مليون دولار

بسبب حفل شواء

تغريم طالبين 15 مليون دولار

غُرم طالبان جامعيان 13.5 مليون يورو (ما يوازي 15.2 مليون دولار)، لتسببهما في حرائق بإحدى الغابات، جراء حفل شواء في منطقة كومو الإيطالية، وفقا لقرار المدعي العام في الإقليم جنوب البلاد.

كان الطالبان البالغان من العمر 22 عاما، يعدان حفل شواء في منزل بالغابة الجبلية المملوكة لأحد أجدادهما، عندما اندلع الحريق في 30 ديسمبر من العام الماضي، وتم تغريم الطالبين هذا المبلغ الضخم من قبل المسؤولين المحليين، بناء على تحديد مدى الضرر الناجم عن الحريق.

قال أحد الطالبين لوسائل الإعلام الإيطالية إنهما كبش فداء للحريق، وفي حديث لصحيفة لا ستامبا الإيطالية، أعرب الطالب عن أسفه العميق، لكنه قال؛ هناك عدة مصادر لتفشي الحريق، وقال نحن كبش فداء لحريق لا يمكن تفسيره، مضيفا نحن الضحايا الحقيقيون لهذه القصة. لقد نبهنا على الفور فرقة الإطفاء وحاولنا إخماد النيران، وفقا لما نشرته هيئة الإذاعة البريطانية بي. بي .سي.

كان الحد الأقصى للغرامة نحو 40 مليون يورو، لكن تم التوصل للقرار الأكثر مواءمة للجناة، وهو 13 مليونا و542 ألف يورو، أي ما يعادل الثلث تقريبا، غير أنّه ليس مستبعدا تلقي السلطات طلبات تعويض أخرى من 11 جهة مدنية متضررة.

تشير التحقيقات إلى أن الخسائر النهائية كانت عبارة عن تلف 1000 هكتار من الغابة، وإصابة رجل بجروح طفيفة ونفوق عشرات الحيوانات وأضرار في بعض المباني. قال محامي أحد الطلاب للصحيفة الإيطالية، إن أي حكم يجب أن يكون ذا معنى وذا حيثية، مضيفا ما معنى فرض عقوبة، مع العلم بالفعل أن الصبيين لا يزالان طالبين لا يستطيعان دفعها؟.

مع ذلك، قال المدعي العام الإيطالي، إن الغرامة كانت إشارة إلى أننا نحتاج إلى دفع الناس إلى مسؤولية أكبر في حماية البيئة.

تشير تقارير وسائل الإعلام الإيطالية أيضا، إلى أن الطالبين قد يتحملان المسؤولية في إجراءات منفصلة من قبل مالكي العقارات الذين تأثروا بالحريق.

إقرأ أيضا..

واجهنا باستراتيجية محكمة مؤامرة ضد الجزائر وشعبها
19 سبتمبر 2019
قايد صالح مؤكدا تحقيق كل ظروف الشفافية لإجراء الرئاسيات:

واجهنا باستراتيجية محكمة مؤامرة ضد الجزائر وشعبها

تقرير رفع الحصانة عن طليبة يرفع إلى مكتب المجلس
19 سبتمبر 2019
في ظل تمسك المعني بموقفه

تقرير رفع الحصانة عن طليبة يرفع إلى مكتب المجلس

العدد 6904
19 سبتمبر 2019

العدد 6904