"حماقة" تمنح زوجين قصرا

"حماقة" تمنح زوجين قصرا

اشترى زوجان قصرا مهجورا يعود إلى 120 عاما، في مزاد علني عن طريق الخطأ، عندما كانا يبحثان عن شقة متواضعة لشرائها.

خطط كال هانتر وزوجته كلير سيغيرين لشراء شقة في مدينة غلاسكو باسكتلندا، مقابل 30 ألف جنيه إسترليني، إلا أن الحال انتهى بهما إلى شراء "Jameswood Villa" في مدينة دانون، وهو قصر مهجور من دون سقف أو نوافذ، وألواح أرضياته مفقودة.

حضر كال، من مدينة هال، شرق يوركشاير، المزاد وحده أثناء وجود زوجته كلير في كندا، وقدم عرضا عن طريق الخطأ على المبنى المنهار جزئيا والمدرج مباشرة قبل الشقة في قائمة المزاد، لكن الزوجين يصران على أن حماقة كال كانت "خطأ جميلا"، ومنذ نوفمبر الماضي، قاما بإعادة ترميم المبنى، رغم أن السكان المحليين والمستشارين يقولون، إن عليهما هدمه والبدء من جديد من نقطة الصفر.

ظل منزل "Jameswood Villa" مهجورا لمدة 20 عاما، وترك من دون أية إمدادات للمياه والصرف الصحي والكهرباء، ويخطط الزوجان لإدخال الماء والكهرباء إلى "القصر" وتحويله إلى ثلاث شقق، سيبيعان اثنتين منها لسداد ديونهما، ويحصلان على مساعدة من أصدقائهما لاستكمال مشروعهما.

قال كال، البالغ من العمر 26 عاما، "نحب المنزل وموقعه المذهل في قرية على ضفة بحيرة اسكتلندية، لقد كان ذلك خطأ جميلا"، وأشارت كلير، وهي من تورنتو بكندا، إلى أن المنزل بني عام 1900، وأن جماله جعلهما يشعران بأنه "سيكون من الخطيئة هدمه والبدء من جديد، لذلك اتخذنا قرارا بالغ الأهمية بالإبقاء عليه".

إقرأ أيضا..

الجزائريون مطالبون بالتزام أكبر بإجراءات الحجر
05 أفريل 2020
في ظل تجاوز حصيلة الإصابات المؤكدة عتبة الـ1200 حالة

الجزائريون مطالبون بالتزام أكبر بإجراءات الحجر

توسيع إجراء الحجر الجزئي إلى كافة ولايات البلاد
05 أفريل 2020
الحجم الساعي بالعاصمة و8 ولايات يمدد من الثالثة زوالا إلى السابعة صباحا

توسيع إجراء الحجر الجزئي إلى كافة ولايات البلاد

رئيس الجمهورية وإطارات الرئاسة يتبرعون بشهر من رواتبهم
05 أفريل 2020
للمساهمة في الحد من آثار الأزمة الصحية

رئيس الجمهورية وإطارات الرئاسة يتبرعون بشهر من رواتبهم

العدد 7072
05 أفريل 2020

العدد 7072