"الحمراوة" على نفس الخطى
❊م. سعيد ❊م. سعيد

مولودية وهران ـ نادي بارادو

"الحمراوة" على نفس الخطى

بشعار التأكيد، تواجه مولودية وهران القوي نادي بارادو، الذي يسعى إلى تقوية حظوظه في نيل مرتبة متقدمة، بعدما اقترب كثيرا من المنصة، عقب قلبه الطاولة على أندية قوية، آخرها شبيبة القبائل التي أودع في شباكها هدفين نظيفين.

تستشعر مولودية وهران نية فريق "الأكاديمية"، كما أفصح عن ذلك مساعد المدرب عيسى كينان، الذي قال عن هذا اللقاء "صراحة أنا متخوف من هذا اللقاء الذي أراه صعبا، بسبب الإرهاق الذي لحق لاعبينا، جراء سفرية العودة الشاقة من مدينة عين مليلة، وقوة نادي بارادو الذي تؤكد عليها نتائجه الإيجابية، التي حققها على حساب كبار البطولة الوطنية، وسيجتهد لتعقيد مهمتنا بملعبنا نحن أيضا، لكن ما يساعدنا كثيرا ويحفزنا على الإطاحة به، أن بارادو يطبق كرة جميلة قل نظيرها في البطولة الوطنية".

على هذا الأساس، تركزت تحضيرات التشكيلة الوهرانية، حيث أولى الطاقم الفني أهمية بالغة لجانب الاسترجاع، كما يوضح ذلك كينان "من الطبيعي أن نهتم بالحالة البدنية لمجموعتنا، لتقارب مبارياتنا وكثافتها، وهذه هي المرة الثانية التي نعيش فيها هذه الحالة، لذا شدّدنا عليهم استرجاع قواهم والتركيز على لقاء نادي بارادو، وأخذه بالجدية اللازمة، ما يهمنا هو الفوز لا غير".

ستكون مولودية وهران تحت الضغط بالتأكيد، من أجل تحقيق الانتصار المأمول، وسيزيد مع احتمال غزو مناصريها لمدرجات ملعب "أحمد زبانة"، وعيا منهم بضرورة الوقوف إلى جانب فريقهم، ومساعدته على تحقيق مزيد من الوثبات الإيجابية، يأمن معها من الحسابات الضيقة.

لن تقتصر المساعدة على الأنصار فقط، بل وكذلك من لدن اللاعبين المصابين الذين ينتظر تعافيهم، وعودتهم لتعزيز الصفوف كعواج، بدبودة، هريات وناجي الذين غابوا عن مواجهة عين مليلة، فقط لاعب الوسط بن عمارة من سيغيب قسرا بسبب العقوبة المسلطة عليه.

"هيبروك" تضخ ثلاثة ملايير سنتيم

كما ينتظر أن يدخل الرئيس "بابا" يده في جيبه لتسخين جيوب أشباله، وتحفيزهم لموقعة غد، وعدم انتظار أموال الشركة الوطنية للنقل البحري للمحروقات "هيبروك"، التي قررت ضخ مبلغ ثلاثة ملايير سنتيم في خزينة الفريق، كبادرة حسن نية اتجاه إدارة النادي الحمراوي، وهي الخطوة التي ثمنها كثيرا "بابا" في هذا الظرف الذي تلهث فيه المولودية الوهرانية وراء كل نقطة في الجولات المتبقية.

الصفاقسي التونسي يريد فريفر

في سياق آخر، وافق الرئيس "بابا" على تسريح لاعبه فريفر بومدين إلى النادي الصفاقسي، الذي طلب خدماته بإلحاح، لكن للموسم القادم، وأوفد مبعوثا عنه إلى مدينة وهران للتحدث مع اللاعب نفسه ومسؤوليه، ويعد هذا العرض الأول الذي يتلقاه عضو المنتخب الوطني لأقل من 23 سنة من خارج الوطن.

إقرأ أيضا..

العدد 6926
15 أكتوير 2019

العدد 6926