الأخصائيون يشددون على الوقاية
❊بوجمعة ذيب ❊بوجمعة ذيب

اليوم الدراسي التكويني حول سلامة الفم والأسنان

الأخصائيون يشددون على الوقاية

أكدت الدكتورة جغري من المستشفى الجامعي بقسنطينة، في مداخلتها التي قدمتها خلال اليوم الدراسي الذي احتضنه "قصر الثقافة والفنون"، نهاية الأسبوع الأخير، على الأهمية التي تشكّلها عملية وقاية الأطفال من تسوس الأسنان، ومن ثمة، تجنيبهم الأمراض التي تصيب الفم واللثة وغيرها.

 

شددت الأخصائية على أن الوقاية تبدأ في المراحل الأولى من عمر الطفل، بداية من الأسرة التي عليها أن تتبع الطرق الطبيعية والسليمة، سواء من حيث الاعتماد على الرضاعة الطبيعية على الأقل ـ كما قالت ـ لمدة ستة أشهر، دون إغفال نوعية الأطعمة التي يجب تقديمها للأطفال. كما أكدت على الدور الذي تلعبه المدرسة في هذا الجانب، مضيفة أن اتباع هذه الطرق الوقائية ستحمي الفم من التشوهات، كما تحافظ على الأسنان اللبنية خلال الفترة العمرية من مرحلة الطفولة.

اعتبر الدكتور محي الدين تبرا، مدير الصحة لولاية سكيكدة، أن اليوم الدراسي الذي نظمته المؤسسة العمومية للصحة الجوارية، يندرج في إطار الديناميكية المعتمدة من قبل القطاع، والمدرجة في إطار التكوين المستمر لكل المنتسبين إلى الصحة العمومية، مضيفا أن مصالحه حققت قفزة نوعية في مجال طب الأسنان، من خلال توفير المعدات والمستلزمات، ككراسي الجراحة الطبية وغيرها، مشيرا إلى أن المديرية التي يشرف عليها، قامت بفتح نقطة مناوبة لطب وجراحة الأسنان على مستوى العيادة متعددة الاختصاصات بمدينة القل، لتغطية هذه المنطقة في الحالات الاستعجالية..

من جهتها، اعتبرت الدكتورة أحلام قميدي، مديرة المؤسسة العمومية للصحة الجوارية بسكيكدة، أن تنظيم هذا اليوم الدراسي حول سلامة الفم والأسنان، بالتنسيق مع القطاع الصحي في الولاية، يندرج في إطار التكوين المستمر لفائدة الأطباء وجراحي الأسنان بمؤسسات الصحة الجوارية، إضافة إلى أطباء وجراحي القطاع الخاص، للتحسيس بأهمية المحافظة على الأسنان، خاصة اللبنية منها، خلال مرحلة التمدرس التي تسجّل تقريبا 50 بالمائة من حالات التسوس، مؤكدة أن معظم الأمراض التي تصيب جسم الإنسان ذات علاقة مباشرة بأمراض اللثة والأسنان والفم.

تم خلال هذا اليوم التكويني، التطرق إلى العديد من المواضيع ذات  علاقة بكيفية الوقاية والعلاج وحماية الأسنان من التسوس. كما تم التطرق لأحدث الطرق فيما يخص علاج تسوس الأسنان، مع تنظيم معرض عبارة عن منشورات للأطباء المقيمين بالمراكز الجامعية الاستشفائية، حول موضوع اليوم الدراسي التكويني الذي شارك فيه أكثر من 270 طبيبا في جراحة الأسنان من القطاعين الخاص والعام.

أشار التقرير الأخير للمجلس الشعبي الولائي لسكيكدة، الذي تطرق إلى ملف الصحة بالولاية، إلى أن عدد التلاميذ الذين استفادوا من الفحوصات المتعلقة بالفم والأسنان في إطار الصحة المدرسية، بلغ 99648 تلميذا من أصل 103011 تلميذا ينتمون إلى مراحل السنوات الأولى والثانية والرابعة ابتدائي، والأولى متوسط، والأولى ثانوي، بنسبة تغطية تقدر بـ97 بالمائة.

إقرأ أيضا..

قايد صالح: كل محاولات المساس بالجزائر ستفشل
20 أفريل 2019
أكد أن أعظم رهانات الجيش هي الحفاظ على استقلال الجزائر وسيادتها ووحدتها

قايد صالح: كل محاولات المساس بالجزائر ستفشل

إصرار على القطيعة
20 أفريل 2019
المسيرات الشعبية تحتدم في الجمعة التاسعة

إصرار على القطيعة

العدد 6780
20 أفريل 2019

العدد 6780