”سي.أس.سي” في مهمة تشريف الجزائر
زبير.ز/خالد.ح زبير.ز/خالد.ح

شباب قسنطينة -ـ غامتيل الغامبي

”سي.أس.سي” في مهمة تشريف الجزائر

يعود النادي الرياضي القسنطيني بداية من الساعة الخامسة لأمسية اليوم لمنافسة رابطة الأبطال الإفريقية، عندما يستقبل بملعب الشهيد حملاوي منافسه غامتيل الغامبي وذلك بنية الفوز بنتيجة مريحة ووضع قدم  في الدور الثاني.

وتأكد بصفة رسمية أمس، تضييع المهاجم بلخير لقاء ذهاب منافسة رابطة أبطال إفريقيا أمام نادي تيليكوم، على أن يلتحق بنسبة كبيرة، بلقاء الإياب المبرمج يوم 5 ديسمبر المقبل، في حين تبقى مشاركته أمام تيليكوم الغامبي محلّ شكّ، خاصة في ظلّ معاناته من الآلام على مستوى العضلة المقربة، وهو ما زاد من حسرة الطاقم الفني، الذي يعاني من غياب عدّة أسماء مهمة، في صورة بلخير وبن شريفة

وقرّرت إدارة الشباب طبع 25 ألف تذكرة في مباراة تيليكوم الغامبي، بسعر 300 دج، خاصة وأنّ المباراة تتعلّق بمنافسة قارية وهو نفس سعر التذاكر في البطولة الوطنية، حيث كلف عرامة أحد المسيرين بإتمام جميع الإجراءات، على اعتبار أنّه متواجد بالمغرب، علما أنّ هناك إمكانية تقديم موعد انطلاق عملية بيع التذاكر بسبب تزامن المواجهة مع يوم عمل.

ويبدو أنّ حمى مقابلة رابطة الأبطال الإفريقية لأمسية اليوم، بلغت ذروتها، حيث لا يدور حديث في الشارع القسنطيني الآن، سوى عن موعد لقاء رابطة الأبطال، حيث تشهد صفحات أنصار الشباب في موقع الفايسبوك ومعاقل السنافر حالة استنفار قصوى، والجميع أطلق حملة 60 ألف سنفور في مباراة تيليكوم.

خالد.ح

سليمان كوياتي مدرب غامتيل الغامبي لـ«المساء”: لا نعرف الكثير عن البطولة الجزائرية ونأمل العودة ولو بنقطة من قسنطينة

أعرب مدرب فريق تيليكوم الغامبي سليمان كوياتي، عن ارتياحه لظروف الإقامة بقسنطينة، وعن الإمكانيات التي وضعتها السلطات تحت تصرف فريقه الذي يحضر لمواجهة شباب قسنطينة عشية يوم الثلاثاء بملعب الشهيد حملاوي، لحساب مباراة الذهاب للدور التمهيدي من المنافسة الإفريقية، وقال إن فريقه وجد الترحاب من طرف القسنطينيين وكل الراحة التي يحتاجها.

أكد مدرب نادي غامتيل بطل غامبيا، الموسم الرياضي الفارط، في دردشة مع المساء على هامش الحصة التدريبية التي أجراها فريقه عشية أوّل أمس، بملعب المعهد العالي لتكوين إطارات الشباب والرياضة كرابس، أنّه لا يعرف الكثير عن فريق شباب قسنطينة الذي سيواجهه عشية اليوم الثلاثاء، وقال إنه شاهد عبر الفيديو المباراتين الأخيرتين للشباب في البطولة، الأولى التي انهزم فيها ضد اتحاد العاصمة بنتيجة هدفين لواحد والثانية التي فاز فيها خارج ميدانه ضد شبيبة القبائل بنتيجة هدفين لصفر.

وعن المباراة التي ستجمع فريقه ضد فريق شباب قسنطينة، أكّد مدرب نادي غامتيل، أنّ المقابلة لن تكون سهلة بالنظر إلى أنّ المنافس سيكون فريقا جيدا، خاصة وأنّه كان بطلا للجزائر خلال الموسم الفارط، وسيكون على أرضه وبين أنصاره وقال إنّ كرة القدم تحتّم عليه احترام المنافس وأنّه كمدرب على رأس نادي غامبي يحترم كثيرا الكرة الجزائرية.

وبخصوص حظوظ فريقه في هذه المقابلة أكّد المدرب سليمان كوياتي، أنّ العودة بالزاد كاملا من قسنطينة ستكون شيئا رائعا، مضيفا أنّ المأمورية لن تكون سهلة وسيحاول رفقة أشباله العودة بأقل الأضرار، وقال إنّ التعادل سيرضيه خاصة وأنّ مقابلة العودة ستلعب ببانجول عاصمة غامبيا والتي يمكن لفريقه أن يقول فيها كلمته.

من جهته أكد اللاعب الغامبي وسط الميدان مودو ساري، في حديث لـ«المساء أنّه رفقة زملائه حضّروا جيدا لهذا اللقاء، مضيفا أنّ هناك إرادة ورغبة عند اللاعبين من أجل تحقيق نتيجة بقسنطينة قبل لعب لقاء العودة بملعب سيريكوندا، وقال إنّه لا يعرف الكثير عن البطولة الجزائرية ولا عن فريق شباب قسنطينة، لكنّه من خلال أشرطة الفيديو التي شاهدها يرى أنّ النادي الرياضي القسنطيني فريق جيد، ليثني على حفاوة الاستقبال التي وجدوها بعاصمة الشرق الجزائري.

زبير.ز

مسلسل المدرب عمراني يتواصل بقسنطينة التقني التلمساني يعلن انسحابه مجددا

أعلن المدرب عبد القادر عمراني، المستقيل من العارضة الفنية لشباب قسنطينة، وتمّ الاستنجاد به مجددا من طرف شركة الآبار المالك بالأغلبية لأسهم النادي الرياضي القسنطيني، عن عدم الإشراف على تدريبات الفريق والانسحاب من أجل مصلحة الفريق.

وبرّر عمراني، الذي عاد أوّل أمس، إلى مقر النادي بضغط من شركةالآبارفي خطوة فاجأت الأنصار وحتى إدارة الفريق موقفه بعدما وقف على بعض التصرفات من طرف لاعبين وكذا أنصار مدفوعين، حيث أكّد أنّ عدم إشرافه على التدريب مجددا في شباب قسنطينة سيكون من أجل مصلحة الفريق ومن أجل عدم حدوث أي انشقاقات داخل بيت الشباب في ظل وجود مساندين لعودته ورافضين لهذه العودة وعلى رأسهم أعضاء بارزين في الإدارة.

ووضع عمراني، بهذه الخطوة فريق شباب قسنطينة في موقف صعب، خاصة وأنّ اللاعبين كانوا مركزين مع أجواء التدريبات استعدادا لمواجهة فريقغامتيلالغامبي، لحساب الدور التمهيدي من المنافسة الإفريقية، عشية اليوم الثلاثاء بملعبالشهيد حملاوي، حيث شتّت تركيز اللاعبين وأدخل الإدارة في موقف لا تحسد عليه.

من جهتها وبعد تصريحات المدرب عمراني، وتأكيده عدم الإشراف على تدريب الفريق، جددت إدارة الشباب اتصالاتها بالمدرب الفرنسي برنار كازوني، الذي أشرف على تدريب فريق مولودية الجزائر، قبل أن يتم الاستغناء عنه بسبب سوء النتائج الفنية، حيث من المنتظر أن يكون بقسنطينة بعد لقاء المنافسة الإفريقية التي سيخوض غمارها المدرب المساعد إلياس أعراب، على رأس العارضة الفنية في انتظار قدوم المدرب الجديد.

زبير.ز

 

 

 

 

العدد 7151
08 جويلية 2020

العدد 7151