ملال يدعو رؤساء الأندية إلى سحب الثقة من مدوار
  • القراءات: 696
❊ط.ب ❊ط.ب

فيما نفى رئيس الرابطة أنه ضد شبيبة القبائل

ملال يدعو رؤساء الأندية إلى سحب الثقة من مدوار

دعا رئيس شبيبة القبائل شريف ملال رؤساء الأندية إلى عقد اجتماع طارئ غدا الأحد، من أجل سحب الثقة من رئيس الرابطة المحترفة لكرة القدم عبد الكريم مدوار. كما يهدد رئيس النادي القبائلي بمقاطعة الجولة القادمة في حال لم يُعد برمجة لقاء فريقه ضد اتحاد العاصمة يوم الإثنين، بعد أن أقدمت الرابطة على تأجيل بعض لقاءات هذه الجولة إلى يوم الثلاثاء بدون سبب مقنع، حسب رئيس الكناري الذي أطلق النار على رئيس الرابطة الوطنية.

في خرجة لم تكن منتظرة، أصدرت إدارة شبيبة القبائل بيانا، تؤكد فيه على أنها ضد قرار الرابطة الوطنية. كما أدلى رئيس الفريق شريف ملال بتصريحات لموقع النادي على الأنترت، قال فيها: "لا أرى احترافية رابطة مدوار، ففي كل أسبوع يقوم بتأجيل البطولة، واليوم طفح الكيل؛ إما نلعب يوم الإثنين أو المقاطعة"، ليواصل شريف ملال قائلا: "مدوار لا يخدم كرة القدم، بل يقوم بالسياحة الكروية". ويرى شريف ملال أن هذه التأجيلات في كل مرة زادت عن حدها، ففي كل مرة تقوم الرابطة بتأخير المباريات، وهذا ما يضر بالبرنامج المسطر من طرف كل ناد، مشيرا: "لقد احترمناهم بما فيه الكفاية، ويبدو أن مثل هؤلاء ليسوا أهلا للاحترام، فهم يخدمون مصالحهم الشخصية! أقول لمدوار إن كنت رجلا قدّم استقالتك، لأنك إنسان عاجز"، ليدعو وزير الشباب والرياضة إلى التدخل: "أطلب من الوزير التدخل لتوقيف هذه المهزلة".

ويذهب رئيس النادي القبائلي بعيدا في هذه القضية، حين يؤكد أن الرابطة الوطنية تريد كسر فريق شبيبة القبائل، الذي عاد إلى الساحة الكروية بقوة خلال هذا الموسم، مشيرا إلى أن ذلك يبدو أنه يزعج البعض، ولهذا قرر رئيس الشبيبة مراسلة الاتحاد الدولي لكرة القدم الفيفا؛ "سنراسل الفيفا للحد من هذه الممارسات. نحن لا نريد أن نُدخل الفريق في أي اعتبارات سياسية، وهم أرادوا تسييس كرة القدم. قلناها مرارا: شبيبة القبائل بعيدة عن السياسة"، ليضيف ملال: "لقد سطرنا برنامجنا، وأعيد وأكرر إما أن نلعب يوم الإثنين أو نقاطع. لقد دعونا رؤساء النوادي للاجتماع إن أرادوا إنقاذ كرة القدم، ومن أجل سحب الثقة من مدوار، لقد جاءوا لخدمة مصالحهم الشخصية، وهذه فضيحة!".

مدوار يؤكد أنه ليس ضد الشبيبة، ورؤساءُ الأندية منقسمون

من جهته، اعتبر رئيس الرابطة المحترفة لكرة القدم عبد الكريم مدوار، أن البرمجة تسير في أحسن الظروف، وأنها تشبه البرمجة في البلدان الأوربية، قائلا في تصريحات صحفية: "على رؤساء الأندية عدم الإدلاء بتصريحات نارية، من أجل عدم تحريض الأنصار على العنف"، مضيفا: "كل النوادي سواسية، وأنا فخور بهذه البرمجة". ولم يكشف إن كانت هيئته ستقوم بالإبقاء على مباراة اتحاد العاصمة بشبيبة القبائل يوم الثلاثاء أم أنها سترجع برمجتها إلى يوم الإثنين، كما كان الأمر من قبل. وكما يطالب به رئيس شبيبة القبائل فالقبضة الحديدية بين رئيس الشبيبة ورئيس الرابطة المحترفة لكرة القدم، ستشتد، خصوصا أن ملال سيُستدعى للمثول أمام لجنة الانضباط التابعة للرابطة الوطنية بعد هذه التصريحات النارية. كما أن نداءه لن يجد الكثير من الآذان الصاغية من رؤساء النوادي، والذين أكثرهم يعانون من نفس المشاكل، إلا أنهم لن يوافقوه الرأي، فقد انقسم هؤلاء الرؤساء بين مؤيد ومعارض، وقد بدأ البعض في الإدلاء صراحة برفضهم مقترح رئيس شبيبة القبائل ملال، على غرار مدير مولودية الجزائر كمال قاسي السعيد، الذي قال بأنه لن يلبي نداء ملال؛ "فالرابطة والفاف والوزارة من نلبي استدعاءهم"، ونفس الأمر بالنسبة لمدير اتحاد العاصمة عبد الحكيم سرار، الذي قال: "اللعب يوم الإثنين أو الثلاثاء لن يغيّر أي شيء"، في حين أن هناك بعض رؤساء أندية أخرى، من الممكن أن يحضروا اجتماع ملال.