سألت "غوغل".. وقتلت طفلتيها بدم بارد
سيدة أمريكية "ستيفاني لافونتين"

سألت "غوغل".. وقتلت طفلتيها بدم بارد

أقدمت سيدة أمريكية تدعى "ستيفاني لافونتين"، تبلغ من العمر 23 عاما، من فيربانكس في ألاسكا، على قتل طفلتيها، البالغتان 4 أشهر و13 شهرا، بدم بارد، بعد أن أجرت بحثا على الأنترنت عن كيفية ارتكاب جريمة كاملة.

أفادت صحيفة "ذا صن" البريطانية أن "لافونتين" قتلت طفلتها الأولى عام 2015، وقتلت الطفلة الأخرى في نوفمبر 2017، حيث لم تُكتشف الجريمة إلا يوم الخميس الماضي، بعد بيان تاريخ البحث الخاص بها على "غوغل"، والذي أظهر أنها فتشت عن إمكانية ظهور الخنق أو الغرق في التشريح قبل ساعة واحدة من مقتل الطفلة.

كانت الأم قد اتصلت بالشرطة وأبلغت عن توقف طفلتها عن التنفس، ولم يكن ينظر في جريمة قتل طفلتها الأولى على أنها جريمة قتل، لكن بدأ ذلك بعد اكتشاف أنها المتسببه في مقتل الطفلة الثانية.

ألقي القبض على "لافونتين" بعد ظهر يوم الخميس، ومثلت أمام قاض من مركز فيربانكس الإصلاحي، ووصف قائد الشرطة فيربانكس وإريك جويكس هذه الحالات بأنها "مأساة لا يمكن تصورها"، لكنه لم يناقش أي دافع محتمل.

يظهر تاريخ البحث على محرك البحث عبارات مثل "طرق الخنق"، و«أفضل الطرق للخنق"، و«طرق قتل البشر بدون دليل"، أشارت عمليات التشريح والسجلات الطبية إلى أن الطفلتين كانتا تتمتعان بصحة جيدة ولم تعانيان من أية اضطرابات وراثية أو أمراض أو إصابات.

إقرأ أيضا..

قايد صالح يحذّر من اختراق المسيرات..
20 جوان 2019
مؤكدا بأن الجزائر لن تعرف أزمات إذا ما تحررت من المفسدين

قايد صالح يحذّر من اختراق المسيرات..

إعادة النظر في قضية الطريق السيار
20 جوان 2019
المحكمة العليا

إعادة النظر في قضية الطريق السيار

إحالة ملف المتهمين مع طحكوت على المحكمة العليا
20 جوان 2019
منهم الوزير الأول السابق ووزراء وولاة

إحالة ملف المتهمين مع طحكوت على المحكمة العليا

العدد 6830
20 جوان 2019

العدد 6830