أومعمر غاضب من الطاقم الفني
م. سعيد م. سعيد

جمعية وهران

أومعمر غاضب من الطاقم الفني

باعترافه أنّ فريقه كان خارج الإطار ولم يقدّم شيئا حتى يفوز بـ«داربي» الغرب أمام غالي معسكر، والأكثر تفريطه في زاد هو بحاجة ماسة إليه، يكون رئيس الفرع العربي أومعمر بجمعية وهران، قد حمّل المسؤولية للطاقم الفني بقيادة المدرب العوفي سالم، على عدم قدرته مجاراة غريمه قداوي محمد مدرب غالي معسكر، وعجزه على فك شفرة التكتيك المحكم الذي انتهجه.

أكد مسؤول الجمعية الوهرانية، أن الطاقم الفني لم يقرأ المباراة الماضية جيدا، وغاب عنه التوفيق في اختيار العناصر المناسبة، لخوض مثل هذه المقابلات المحلية، التي غالبا ما تكون إما مفتاحا لانطلاقة جيدة متجددة أو انتكاسة في باقي الرزنامة، ويخشى المحبون الأوفياء أن تدخل هزيمة معسكر اللاعبين في أزمة نفسية حادة، وهم  الذين يعيشون أصلا تبعات سيئة لتوالي التعثرات داخل الديار وخارجها، هذا بالإضافة إلى إحجام الجماهير عن التنقل إلى ملعب «الحبيب بوعقل» لمؤزارة زملاء الحارس متحزم، ما يعقّد أكثر من مهمة الخروج بالفريق إلى بر الأمان قبل فوات الأوان ـ حسب المتتبعين ـ الذين وقفوا على تحصيل الجمعية الوهرانية  لنقطة واحدة فقط من أربع مواجهات، وتلك حصيلة ضعيفة، وغير مطمئنة  لا تبشر بخير، حسبهم، مع العلم أن الفريق الوهراني يوجد على بعد 6 نقاط فقط عن أول المهددين بالسقوط .

غير أنّ المدرب المساعد مرين الحاج، لا يشاطر المتتبعين هذا الرأي، ودافع عن المجموعة بقوة، وقال أنّ الجمعية ليست في خطر، وباستطاعتها العودة بقوة في البطولة الوطنية، فقط هي بحاجة إلى التفاف الأنصار حولها، وإبعاد كل ما من شأنه التأثير في نفسية اللاعبين كالتشكيك في نزاهتهم، والضغط عليهم بالسباب والشتائم كما حصل عقب لقاء الجار الغالي.

اللاعبون يطالبون العودة إلى «زبانة»  في سياق متصل، ارتفعت أصوات اللاعبين بعد السقوط الأخير أمام معسكر مطالبة إما بتغيير بساط ملعب «الحبيب بوعقل» أو العودة إلى ملعب «أحمد زبانة»، مؤكدة أن سوء نتائج الفريق يعود وبنسبة كبيرة إلى سوء أرضية الملعب الأول بنظرهم، ويبدو أن المدرب العوفي مع مطلب اللاعبين في انتظار معرفة رد الإدارة.

تحضير تلمسان بملاقاة أرزيو

ستخوض جمعية وهران، لقاء وديا تحضيريا اليوم، ضد أولمبي أرزيو الناشط في القسم الثاني (هواة) سيحتضنه ملعب هذا الأخير «منور كربوسي» استعدادا لملاقاة وداد تلمسان يوم الجمعة القادم، بملعب «العقيد لطفي» في لقاء لا يقبل القسمة على اثنين.

باعترافه أنّ فريقه كان خارج الإطار ولم يقدّم شيئا حتى يفوز بـ«داربي» الغرب أمام غالي معسكر، والأكثر تفريطه في زاد هو بحاجة ماسة إليه، يكون رئيس الفرع العربي أومعمر بجمعية وهران، قد حمّل المسؤولية للطاقم الفني بقيادة المدرب العوفي سالم، على عدم قدرته مجاراة غريمه قداوي محمد مدرب غالي معسكر، وعجزه على فك شفرة التكتيك المحكم الذي انتهجه.

إقرأ أيضا..

واجهنا باستراتيجية محكمة مؤامرة ضد الجزائر وشعبها
19 سبتمبر 2019
قايد صالح مؤكدا تحقيق كل ظروف الشفافية لإجراء الرئاسيات:

واجهنا باستراتيجية محكمة مؤامرة ضد الجزائر وشعبها

تقرير رفع الحصانة عن طليبة يرفع إلى مكتب المجلس
19 سبتمبر 2019
في ظل تمسك المعني بموقفه

تقرير رفع الحصانة عن طليبة يرفع إلى مكتب المجلس

العدد 6904
19 سبتمبر 2019

العدد 6904