حامل اللقب في مهمة سهلة على الورق ومواجهات قوية في الدور 16
و.توفيق و.توفيق

لقاءات واعدة في الدور ثمن النهائي لكأس الجزائر

حامل اللقب في مهمة سهلة على الورق ومواجهات قوية في الدور 16

أسفرت قرعة الدور 16 لمسابقة كأس الجزائر لكرة القدم والتي جرت أول أمس الأحد، عن مواجهات قوية بين أندية الرابطة المحترفة الأولى، فيما تبدو مهمة حامل اللقب مولودية الجزائر سهلة لبلوغ الدور المقبل.

بالنسبة للقمة الأولى، فإنه سينشطها فريق أولمبي المدية في مواجهة مضيفه اتحاد الحراش العنيد، فأولمبي المدية يقدّم موسما مميزا في أول تجربة له ضمن دوري الأضواء، ويرغب في تأكيد ذلك عبر منافسة كأس الجزائر. في المقابل، فإن منافسه اتحاد الحراش يحاول العودة إلى الواجهة بعد انطلاقة متعثرة وصعبة في الرابطة الأولى.

وفي مباراة قوية أخرى، يلاقي اتحاد العاصمة حامل لقب الدوري المحلي، ضيفه شباب باتنة في لقاء لن يخلو من التشويق بدون شك، بين تشكيلة الفريقين.

كما أوقعت عملية القرعة فريق شبيبة الساورة مع ضيفه شباب قسنطينة، فيما ينشط اتحاد بلعباس مع جاره سريع غليزان، مباراة ستكون بمثابة داربي الغرب بينهما. 

ولا تقل المباراة التي ستجمع جمعية الشلف الباحث عن العودة إلى حظيرة الكبار مع ضيفه مولودية وهران متصدر الرابطة المحترفة الأولى، لا تقل أهمية عن المواجهات الأخرى، حيث سيسعى كل فريق من أجل ضمان التأهل ومواصلة المغامرة مع السيدة الكأس هذا الموسم.

وبشأن حامل اللقب «العميد» والذي يقدم موسما جيدا في الرابطة المحترفة الأولى حاليا، فسيلاقي في الدور 16 من الكأس مضيفه نادي فوز شباب فرندة. ويبدو أن زملاء الحارس شعال لن يجدوا صعوبة كبيرة في مواصلة الدفاع عن لقبهم بالنظر إلى الخبرة الكبيرة للمولودية، غير أن عامل المفاجأة وارد في منافسة الكأس.

وبخصوص وصيف النسخة الماضية نصر حسين داي، فإنه سيلتقي مع مضيفه مثالية تيغنيف في هذا الدور من كأس الجزائر. 

من جهته، فإن فريق شبيبة القبائل سيحل ضيفا على مولودية الرويسات، فيما يتنقل وفاق سطيف إلى العاصمة لملاقاة جمعية سطاوالي، وهي المواجهات التي تبدو في متناول فريقي الرابطة المحترفة الأولى على الورق. أما قمة الرابطة الثانية فستكون بين مولودية سعيدة واتحاد البليدة.

مواجهات قوية منتظَرة في الدور ثمن النهائي

أما قرعة الدور ثمن النهائي التي تم سحبها في نفس اليوم، فستسفر عن مواجهة واعدة وقوية أيضا بين أندية الرابطة الأولى.

فالفائز من لقاء اتحاد بلعباس وسريع غليزان سيقابل المنتصر في مواجهة اتحاد العاصمة ضد شباب باتنة، والمتأهل من مباراة شباب قسنطينة وشبيبة الساورة سيكون في مواجهة وفاق سطيف في الدور ثمن النهائي. كما أن الفائز من مباراة اتحاد البليدة ومولودية سعيدة سيلاقي المتأهل من مباراة شباب بلوزداد واتحاد الشاوية.

جدير بالذكر أنه ستدور مباريات الدور السادس عشر يومي 16 و17 ديسمبر المقبل، بينما يُلعب الدور ثمن النهائي في 27 ديسمبر.  

 أحمد بلحاج (رئيس مولودية وهران):  المباراة مع جمعية الشلف فرصة لتوطيد العلاقة بين الفريقين

أشار رئيس مولودية وهران أحمد بلحاج إلى أن المباراة ضد جمعية الشف في الدور 16 هي مناسبة لنسيان الماضي ونشر الروح الرياضية بين فريقين تربطهما علاقة طويلة.

وقال أحمد بلحاج: «لقاؤنا ضد فريق جمعية الشلف سيكون موعدا كبيرا، وفرصة لفريقين تربطهما علاقة وطيدة وطويلة من أجل طي الخلافات الماضية. وأنا شخصيا لست قلقا من هذه الناحية، فالمهم ليس من سيتأهل ويفوز، بل المهم أن نرى الروح الرياضية سائدة فوق المدرجات وبين تشكيلة الفريقين فوق المستطيل الأخضر».

مهدي عيزل (ممثل فريق مولودية الجزائر):  قرعة الدور 16 كانت في صالحنا

أبدى ممثل فريق مولودية الجزائر حامل لقب كأس الجزائر للموسم الماضي مهدي عيزل، ارتياحهم هو وفريقه بعدما أوقعتهم القرعة التي سُحبت أول أمس ضد نادي شباب فوز فرندة في الدور 16، مشيرا إلى أنهم سيأخذون اللقاء بكل جدية من أجل تجنب أي مفاجأة والتأهل إلى الدور ثمن النهائي ومواصلة الدفاع عن لقبهم.  

وقال مهدي عيزل: «قرعة الدور 16 من كأس الجزائر كانت في صالحنا، لكن يجب علينا الحذر من منافسنا شباب فوز فرندة، الذي سيلعب مباراة مهمة بالنسبة له ضدنا. وإذا أردنا أن ندافع عن لقبنا الذي حققناه في الطبعة الماضية من كأس الجزائر، فعلينا العودة بتأشيرة التأهل إلى الدور المقبل من فرندة، وسنخوض هذه المواجهة بالكثير من الجدية لبلوغ هدفنا وتحقيق الفوز فيها».

محفوظ بوقلقال (رئيس أولمبي المدية):  مباراتنا ضد اتحاد الحراش مفتوحة على كل الاحتمالات

قال الرجل الأول في إدارة فريق أولمبي المدية محفوظ بوقلقال عن قرعة الدور 16 لكأس الجزائر التي أوقعتهم ضد اتحاد الحراش، إن المباراة ستكون كبيرة، وصعب التكهن بنتيجتها.

وأكد رئيس أولمبي المدية قائلا: «اللقاء ضد اتحاد الحراش سيكون قمة الدور 16 من كأس الجزائر، باعتبار أنه سيجمع بين فريقين من الرابطة الأولى يقدمان كرة جميلة، والتكهن بنتيجته ستكون صعبة؛ باعتبار أنها مواجهة مفتوحة على كل الاحتمالات، والفريق الذي يكون مركزا جيدا فوق المستطيل الأخضر هو من سينجح في اقتطاع تأشيرة التأهل إلى الدور ثمن النهائي من المسابقة. فريقنا يقدّم مشوارا جيدا في الرابطة المحترفة الأولى في أول موسم له فيها منذ تأسيسه. وبالنسبة لمنافسة كأس الجزائر فإننا نريد الذهاب بعيدا فيها هذا العام».

حسان حمّار (رئيس وفاق سطيف):  لن نستصغر منافسنا جمعية سطاوالي في الدور 16

كشف رئيس وفاق سطيف حسان حمّار في تصريحاته خلال عملية قرعة الدورين 16 وثمن النهائي لكأس الجزائر أول أمس، أنهم سيأخذون لقاءهم ضد منافسهم جمعية سطاوالي بكل جدية من أجل التأهل للدور المقبل. وأضاف حسان حمّار: «كأس الجمهورية أكدت لنا في العديد من المرات، أنه لا يجب استصغار المنافس. صحيح أن على الورق القرعة تبدو في صالح وفاق سطيف. علينا أن نأخذ كل احتياطاتنا من أجل تجنب أي مفاجأة ضد فريق سطاوالي، الذي سيخوض هذه المواجهة بدون أي ضغط، وعليه سنسعى جاهدين من أجل تحقيق التأهل، والمرور إلى الدور ثمن النهائي من منافسة الكأس، والذي نتمنى فيه أن نلاقي شبيبة الساورة في سطيف».

محيي الدين مفتاح (مناجير اتحاد العاصمة):  اللقاء ضد شباب باتنة صعب ونهدف إلى مواصلة المغامرة في الكأس

قال محيي الدين مفتاح المناجير العام لاتحاد العاصمة في تصريحاته عن قرعة الدور 16 وكأس الجمهورية، إن المواجهة مع شباب باتنة ستكون صعبة جدا، مضيفا أنهم سيدخلون اللقاء من أجل تحقيق الفوز، خاصة أنهم سيستقبلون الشباب بملعب عمر حمادي.

وأكد محيي الدين مفتاح: «المباراة ستكون صعبة على كلا الفريقين. نتمنى أن تكون مقابلة جميلة وفي القمة أيضا، والفوز يعود للفريق الأحسن فوق الميدان. كأس الجزائر عوّدتنا دوما على العديد من المفاجآت، ونحن سنخوض مباراة الدور 16 على ملعبنا وأمام جمهورنا، وهو ما سيكون عاملا تحفيزيا لنا للتألق وتحقيق الفوز. وسنبذل ما في وسعنا من أجل اقتطاع تأشيرة المرور إلى الدور القادم من منافسة كأس الجمهورية ومواصلة المغامرة فيها هذا الموسم».

فريد نزار (رئيس فريق شباب باتنة):  سنلعب كامل حظوظنا ضد اتحاد العاصمة للعودة بتأشيرة التأهل

من جانبه، أكد فريد نزار رئيس شباب باتنة رغم أن القرعة أوقعتهم مع اختصاصي الكأس اتحاد العاصمة، إلا أنهم لن ينتقلوا إلى العاصمة في ثوب الضحية، مشيرا إلى أن فريقهم سيلعب كل حظوظه من أجل العودة بتأشيرة التأهل إلى الدور ثمن النهائي.

وصرح فريد نزار قائلا: «المباراة ستكون صعبة بدون شك ضد فريق اتحاد العاصمة في الدور 16 من كأس الجزائر. صحيح أن القرعة أوقعتنا في مواجهة ناد مختص في هذه المسابقة، لكن هذا لا يعني أننا سنتنقل إلى ملعب عمر حمادي للنزهة، بل سنرمي كل ثقلنا للتفوق على منافسنا والعودة بتأشيرة التأهل إلى الدور ثمن النهائي من هناك، وسنلعب كامل حظوظنا، والأحسن يمر إلى الدور القادم».

سحيلي رضوان (رئيس فريق جمعية سطاوالي):  قرعة الدور 16 لم تسعفنا

من جهته، قال سحيلي رضوان رئيس فريق جمعية سطاوالي، إنهم سيخوضون مباراة صعبة ضد منافس قوي وغني عن التعريف، فريق وفاق سطيف، مؤكدا أنهم سيعملون على تقديم كرة جميلة، ولم لا تحقيق المفاجأة.

«القرعة لم تسعفنا، وأوقعتنا ضد فريق كبير وعريق هو الوفاق السطايفي صاحب الخبرة والألقاب العديدة. نحن سنلعب المباراة بكل عزيمة ضده. إنها المرة الأولى التي يصل فيها فريقنا جمعية سطاوالي إلى هذا الدور من كأس الجزائر، وهو يُعد بمثابة الإنجاز بالنسبة للفريق، ومنافسة الكأس كثيرا ما عوّدتنا على عدة مفاجآت. وأنا كرئيس للفريق أطمح بدون شك للفوز، المهم أن نقدّم كرة جميلة».  

عبد الكريم مدوار (رئيس جمعية الشلف):  المباراة ضد مولودية وهران ستكون عرسا كرويا

من جانبه، قال رئيس جمعية الشلف عبد الكريم مدوار، إن لقاءهم ضد مولودية وهران سيكون عرسا رياضيا وكرويا كبيرا بين ناديين عريقين، والفوز للأحسن فيه؛ «المواجهة بين فريقنا جمعية الشف ونادي مولودية وهران ستكون تاريخية، ومناسبة من أجل المصالحة مع الأصدقاء في فريق مولودية وهران، الذي يستحق مكانته كرائد لبطولة الرابطة المحترفة الأولى، وهذي المباراة ستكون عرسا كرويا حقيقيا، والغلبة للأحسن في نهاية المطاف».

 

إقرأ أيضا..

قايد صالح: كل محاولات المساس بالجزائر ستفشل
20 أفريل 2019
أكد أن أعظم رهانات الجيش هي الحفاظ على استقلال الجزائر وسيادتها ووحدتها

قايد صالح: كل محاولات المساس بالجزائر ستفشل

إصرار على القطيعة
20 أفريل 2019
المسيرات الشعبية تحتدم في الجمعة التاسعة

إصرار على القطيعة

العدد 6780
20 أفريل 2019

العدد 6780