كل الظروف مهيأة لإنجاح "الباك" و"البيام"
  • القراءات: 335
محمد صدوقي محمد صدوقي

مدير التربية بالطارف في ندوة صحفية:

كل الظروف مهيأة لإنجاح "الباك" و"البيام"

أعلن مدير التربية لولاية الطارف، عز الدين جيلاني، خلال ندوة صحفية نشطها، حول التحضيرات لشهادتي الباكالوريا والتعليم المتوسط، عن اتخاذ كل الإجراءات الأمنية لإنجاح هذين الموعدين التربويين، مشيرا إلى أن عدد المترشحين لشهادة الباكالوريا، بين متمدرسين وأحرار، بلغ 7667 مترشح، أما بالنسبة لشهادة التعليم المتوسط، فبلغ عدد المترشحين 7996. ذكر المسؤول في هذا اللقاء، أن من بين المترشحجين لشهادة البكالوريا، يوجد 5242 مترشح من المتمدرسين و2425 مترشح من الأحرار، سيمتحنون عبر 26 مركز إجراء من 12 إلى 16 جوان المقبل، يؤطرهم 1392 حارس. ذكر مدير التربية في هذا السياق، أن اختبار المترشحين الأحرار في مادة التربية البدنية والرياضية، سيجرى في الفترة من 8 إلى 16 ماي بالمركب الرياضي الجواري "زواغي عمار بحي سيدي بلقاسم في ولاية الطارف، والذين بلغ عددهم 2030 مترشح ومترشحة.

أما فيما يخص امتحان  شهادة التعليم المتوسط، الذي سيجرى من 6 إلى 8 جوان القادم، فقد بلغ عدد الترشحين 7996 مترشح، منهم 91 مترشحا من فئة الأحرار، بمجموع 8087 مترشح ومترشحة بؤطرهم 1274 حارس، على أن اختبار مادة التربية البدنية والرياضية للمترشحين الأحرار سيجرى يوم 17 ماي الجاري بالمركب الرياضي "زواغي عمار" بحي سيدي بلقاسم في ولاية الطارف. نفس المتحدث تطرق خلال الندوة الصحفية، إلى مراكز التصحيح التي بلغ عددها هذه السنة، بالنسبة لشهادة الباكالوريا، بمركزين، ومركز واحد للتجميع، إضافة إلى مركز واحد للتصحيح خاص بامتحان شهادة التعليم المتوسط. ولم يغفل المسؤول الحديث عن الإجراءات الأمنية والطبية والإطعام، التي سخرت لهذين العرسين التربويين. خاتما حديثة بالقول في نهاية ندوته الصحفية التي نشطها: "نتائج الامتحانات بولاية الطارف تحسنت تدريجيا، من سنة إلى سنة، منذ عام 2015، بفضل السياسة المنتهجة والجهود المبذولة من طرف مسؤولي القطاع".