مديرة صندوق التعاون الفلاحي بالطارف

حملة تحسيسية للتأمين على جميع المخاطر المناخية

حملة تحسيسية للتأمين على جميع المخاطر المناخية
  • القراءات: 959
محمد صدوقي محمد صدوقي

أكدت مديرية الصندوق الجهوي للتعاون الفلاحي بولاية الطارف، بوبكر ليلي، أن الصندوق الجهوي للتعاون الفلاحي لولاية الطارف، شرع تزامنا مع حملة الحرث والبذر، في حملة تحسيسية موجهة للفلاحين، لحثهم على ضرورة القيام بالتأمين على جميع المخاطر المناخية من حرائق وفيضانات وبرد، على اعتبار أن الولاية، تشهد تساقطا كثيفا للأمطار يصل إلى 88 ملم.

أوضحت السيدة بوبكر لـ«المساء"، أنه تم إدراج عقد خاص للسلجم الزيتي، مواكبة لخريطة طريق سياسة الدولة، الرامية إلى التقليص من فاتورة الواردات، وتخفيف العبء على الخزينة العمومية، مشيرة إلى أن صندوق التعاون الفلاحي بالطارف، وفر جميع التسهيلات لكل المنخرطين في الصندوق، سواء كانت توجيهات أو معلومات تقدمها هيئة من شبكة الخبراء المتعاقدين مع الصندوق، من بياطرة وفلاحين، كما يسعى الصندوق إلى رفع حصص الاكتتاب للمنخرطين فيه، والتي تبلغ 2000 دج، من خلال مضاعفة حصص الاشتراك للحصول على امتيازات أكثر للفلاحين المؤمنين من الصندوق. أضافت المتحدثة في هذا السياق، أن عدد المنخرطين في صندوق التعاون الفلاحي بالطارف، بلغ إلى حد كتابة هذه الأسطر، 1895 منخرط، مجددة دعوتها لكل المنخرطين وغير المنخرطين الناشطين في المجال  الفلاحي، إلى الإقبال على تأمين ممتلكاتهم الفلاحية، لاسيما مع تقديم هذه الهيئة المالية لكل التسهيلات والدعم والمرافقة الدائمة، من أجل النهوض بمختلف الشعب الفلاحية بالمنطقة، ومنها تطوير القطاع الفلاحي في ولاية الطارف ككل.