وتتوالى انتكاسات “الحمراوة"... !
  • القراءات: 480
سعيد.م سعيد.م

مولودية وهران 1- أمل الأربعاء 1

وتتوالى انتكاسات “الحمراوة"... !

انقادت مولودية وهران إلى تعادل بحجم الخسارة، لدى استضافتها أمل الأربعاء الذي أجبرها على اقتسام زاد المباراة، بعد تعادلهما بهدف لمثله، حيث كان الضيوف سباقين لزيارة مرمى المولودية بواسطة يوكيسمون في الد79، قبل أن يهتز شباكهم بهدف التعديل من قبل جعبوط في الد 84.

كان بإمكان أمل الأربعاء، تحصيل الفوز لو جسد لاعبوه الفرص التي أتيحت لهم على مدار الشوطين، خاصة في الثاني، كما أنهم اصطدموا بحارس وهراني اسمه سوفي، استخرج كامل براعته لتجنيب فريقه خسارة، كادت تكون محققة، بالتالي التأكيد على أنه كان صفقة رابحة لـ"الحمراوة” هذا الموسم، وأن المولودية جانبت الفوز في مناسبتين هامتين على مدار الشوطين، غير أن ما ظهر من مردود لدى زملاء القائد لقرع، يؤكد أن عملا كبيرا ينتظر المدرب العائد معز بوعكاز، لجلب التوازن لفريقه الجديد-القديم، والأهم إعادة الثقة المفقودة لدى المجموعة، التي تمكنها من محو انتكاسات الجولات الأولى.

بوعكاز: “المجموعة تفتقد الثقة”

أكد معز بوعكاز، أن فريقه ما كان له ليتعادل داخل أرضه، ويفرط في نقطتين هامتين، لو لم يفتقد لاعبوه للثقة في إمكانياتهم، وطردوا من أذهانهم مخلفات الانتكاسات السابقة، ورغم فشله في قيادة فريقه إلى الفوز في أول مباراة يخوضها معه، كما كان الحال في أول لقاء في تجربته التدريبية الأولى مع المولودية الوهرانية عام 2017، إلا أن بوعكاز أبدى تفاؤلا بتحسن مستوى فريقه ونتائجه في قادم الجولات، وأضاف: “ظهر جليا أن المجموعة تفتقد الثقة في قدراتها، وذلك أمر منطقي، بعد التعثرات المتتالية، وهذا هو الخامس لها، الطاقم الفني حاول ما في وسعه الرفع من الجاهزية لدى اللاعبين، خاصة من الناحية النفسية، وردة فعلهم بعد هدف أمل الأربعاء يجعلنا متفائلين بمستقبل الفريق”.

بوفنارة: “متحسر على إهدار نقطتين”

أبدى بوفنارة مدرب أمل الأربعاء، حسرته على ما قال عنه، تضييع فريقه فرصة العودة إلى الديار بالزاد كاملا، بسبب سوء استغلال لاعبيه للفرص المتاحة له على مدار الشوطين، مبديا تفاؤله بتطور مستوى الأمل مستقبلا، مشددا على ضرورة معالجة النقائص، والاختلالات التي ظهرت على أدائه، حتى لا يتكرر سناريو إهدار النقاط أمام “الحمراوة”، حسبه.

بناصر وبن سنوسي يرفضان خلافة محياوي مؤقتا

جاءت خرجة محياوي، في الوقت الذي رفض المدير الإداري بناصر تولي منصب الرئيس المؤقت، في غياب محياوي، متحججا بالوضعية المعقدة التي توجد فيها المولودية الوهرانية إداريا وفنيا، مؤكدا أنه يكتفي بصلاحياته التي يخولها له منصبه الحالي. نفس الخرجة جاءت على لسان بن سنوسي شمس الدين، حيث حاول النأي بنفسه من تبعات تسيير محياوي السيئ لشؤون المولودية الوهرانية، بحجة أنه لا يحق له الجمع بين رئاستين، مجلس الإدارة والنادي الهاوي.

ضربة موجعة بسبب بن عمر

كعادتها مع المنتسبين إليها، تلقت مولودية وهران ضربة موجعة في الأيام القليلة الماضية، بعد إلقاء مصالح الأمن القبض على أحد أعضاء مجلس إدارتها بمطار “هواري بومدين” الدولي في العاصمة، بعد عودته من الخارج، ويتعلق الأمر ببن عمر سفيان، الرئيس الحالي لوداد مستغانم، متصدر بطولة ما بين الرابطات للمجموعة الغربية، وفي انتظار ما ستسفر عنه التحقيقات الأمنية والقضائية، حيث أبدى أوفياء اللونين الأبيض والأحمر أسفهم لما يحدث لفريقهم، الذي لم يكف سوء تسيير شؤونه، فجاءت هذه الحادثة لتلطخ سمعته.