بلاني: المخزن ينتهج سياسة "الستاخانوفيستية"
  • القراءات: 259
 م.خ  م.خ 

ردا على أكاذيب المغرب بشأن دعم حزب الله المزعوم للبوليساريو

بلاني: المخزن ينتهج سياسة "الستاخانوفيستية"

أكد المبعوث الخاص بالصحراء الغربية ودول المغرب العربي عمار بلاني، أمس، أن خرجات  بعض الدبلوماسيين المغربيين ما هي إلا نسيج من الأكاذيب التي لا يترددون في إطلاقها دون كلل، كلما حاصرتهم النداءات العاجلة للمجموعات الدولية الداعمة لقضية الصحراء الغربية العادلة.

وفي بيان لوزارة الشؤون الخارجية تلقت "المساء" نسخة منه،  أشار بلاني إلى أن السفير المغربي بجنيف وكسابقه، لا يترددون في انتهاج السياسة "الستاخانوفيستية" (التي تتسم بالهوس الكبير  في إنجاز النشاطات في وقت قياسي وفق الفكر الاشتراكي)، مضيفا أن هؤلاء السفراء لا يألون جهدا في ممارسة مناوراتهم  وفق هذا النهج بشكل فض ومفضوح.

ووصف الدبلوماسي أن هؤلاء بارعون في فن إعادة تدوير الأكاذيب المخزية التي نسجها خيال وزيرهم في شهر ماي 2018 الحكاية المروعة لمدربي حزب الله وهو ما تم نفيه بشكل قطعي، مضيفا أن المملكة المغربية كانت تبحث عن ذريعة لإعلان قطع العلاقات الدبلوماسية مع دولة في الشرق الأوسط وبالتالي جني ثمار بعض الشركاء الإقليميين وغير الإقليميين.

وأضاف بلاني أن حبل الكذب قصير، وأن كلام السفير المغربي لا جدوى منه، مشيرا إلى أن التعبئة الدبلوماسية في جنيف ستكتسب زخما كبيرا للتنديد بالقمع والانتهاكات الممنهجة والمتعمدة ضد حقوق الإنسان في أراضي الصحراء الغربية.