حدثان تاريخيان حاسمان في مسار ثورة نوفمبر
  • القراءات: 248
م . ب - وأ م . ب - وأ

الذكرى المزدوجة لليوم الوطني للمجاهد

حدثان تاريخيان حاسمان في مسار ثورة نوفمبر

أحيى الجزائريون أمس، الذكرى المزدوجة لليوم الوطني للمجاهد التي تخلد حدثين حاسمين في مسار ثورة التحرير المجيدة، حيث كسر عنها الحصار من خلال هجمات الشمال القسنطيني في 20 أوت 1955، ورسما تخطيطها ومعالم نجاحها الذي تحقق بعد كفاح بطولي خاضه الشعب الجزائري بكل ما أوتي من قوة من أجل دحر الاستعمار، وذلك في مؤتمر الصومام الذي انعقد في 20 أوت 1956.

في هذا الإطار أحيت ولايات جنوب البلاد أمس، الذكرى المزدوجة بتنظيم العديد من التظاهرات التي تبرز أحداث هذه المحطة التاريخية الهامة في مسار الثورة التحريرية المجيدة.   

وتميزت أجواء الاحتفالات الرسمية بهاذين الحدثين التاريخيين بولايات ورقلة وإيليزي والوادي وأدرار بمراسم الترحم بمقابر الشهداء بحضور السلطات المحلية المدنية منها والعسكرية وجموع من أفراد العائلة الثورية، حيث وضعت أكاليل من الزهور بالمعالم التذكارية وتلاوة فاتحة القرآن العظيم ترحما على أرواحهم الطاهرة.   

وألقى ممثلو المكاتب الولائية للمنظمة الوطنية للمجاهدين، بتلك الولايات كلمات أبرزوا فيها على الخصوص أهمية التشبث بالثوابت والوحدة الوطنية والتلاحم بين أبناء الوطن، للتصدي لكل المحاولات الدنيئة الرامية إلى زرع الفتنة والمساس بأمن واستقرار البلاد. كما ترحموا بالمناسبة على أرواح ضحايا حرائق الغابات من مدنيين وعسكريين، مشيدين في ذات الوقت بالهبة التضامنية الكبيرة للشعب الجزائري مع المتضررين من هذه الحرائق التي اجتاحت عدة ولايات، وكذا الجهود التي بذلتها وحدات الجيش الوطني الشعبي وأفراد مختلف الأسلاك الأمنية الأخرى لمكافحة الحرائق.    

وبولاية إيليزي فقد أطلقت السلطات المحلية تخليدا لهذه الذكرى التاريخية عدة مشاريع من ضمنها أشغال التهيئة والتحسين الحضري وفتح مسالك وإنجاز أرصفة على مسافة 840 متر طولي بقرية ‘’إيميهرو’’، وكذا إزالة النقاط السوداء وإصلاح الطريق الرابط بين ‘’إميهرو’’ و’’تيهوبار’’ على مسافة 18 كلم ، فضلا عن مشروع إنجاز ثلاثة أقسام تعويضية بذات المنطقة. كما دشنت محطة ضخ للمياه المستعملة بعاصمة الولاية بقدرة ضخ ومعالجة تصل إلى 460 متر مكعب يوميا إلى جانب تدشين عدد من المطاعم المدرسية والملاعب الجوارية.

واختتم برنامج الاحتفال بتوزيع حصة من مقررات الاستفادة من السكن الريفي في حفل رمزي أقيم بقاعة الطاسيلي بعاصمة الولاية.وبولاية الوادي فقد نظم بذات المناسبة التاريخية حفل بدار الثقافة محمد الأمين العمودي بعاصمة الولاية، جرى خلاله تكريم تلاميذ متفوقين في امتحانات الأطوار التعليمية الثلاثة للموسم الدراسي 2020 / 2021.