حظوظنا قائمة للتألق في دورة طوكيو
توفيق مخلوفي- ياسين حتحات-عبد المليك لحولو
  • القراءات: 779
ع. اسماعيل ع. اسماعيل

المدير الفني الوطني لألعاب القوى عبد الكريم صادو لـ"المساء":

حظوظنا قائمة للتألق في دورة طوكيو

يضع المدير الفني الوطني لألعاب القوى، عبد الكريم صادو، ثقة كبيرة في أعضاء الفريق الوطني المدعوين لخوض منافسات الألعاب الأولمبية القادمة، المقررة بطوكيو من 23 جويلية إلى 8 أوت القادمين: "لأول مرة منذ عدة دورات أولمبية، توصلنا إلى تشكيل فريق وطني، متكون من عناصر لها من الإمكانيات والقدرة على تشريف الجزائر في المحافل الدولية الرياضية، وأتمنى أن تكون طوكيو، موعد هذه الألعاب الأولمبية القادمة، بداية لسلسلة من الانتصارات والتتويجات، في المنافسات العالمية القادمة"، قال عبد الكريم صادو في تصريح لـ"المساء".

استفسرنا المدير الفني الوطني لألعاب القوى، عن مدى إمكانية بروز العدائين الجزائريين في هذه الألعاب، التي لا تفصلنا عن انطلاق دورتها سوى أيام معدودة، وفضل القول في البداية، أنه ينظر إلى سباقات الـ800م، كإحدى المنافسات التي قد يكون فيها للجزائر الحظ في الفوز بميداليات، أو الحصول على مراتب مشرفة وأوضح قائلا في هذا الشأن: "لدينا اختصاصيين في مسافة 800م، سجلوا خلال هذا الموسم نتائج ممتازة في كل المنافسات الوطنية والدولية التي شاركوا فيها، وأفضل الإشارة في البداية إلى العداء جمال سجاتي، الذي كان قد حقق تأشيرة تأهله إلى الالعاب الاولمبية أثناء مشاركته في تجمع مدينة ستراسبورغ الفرنسية.

حيث نال المركز الاول، بتوقيت زمني قدره دقيقة واحدة وأربع وأربعون ثانية وواحد وتسعين جزء من المائة، جمال سجاتي هو اليوم في نظري، العداء الذي يمكن الاعتماد عليه في السباقات الصعبة، لما له من قدرة في تجاوز الصعاب، وقد سبق له أن حطم الرقم القياسي الوطني في مسافة 800 م وفاز بتجمع أوسلو، فضلا عن احتلاله المركز الثالث في تجمع بودابست. لقد بلغ اليوم جمال سجاتي درجة كبيرة من النضج والثقة، في إمكانياته التي تؤهله لبلوغ الدور النهائي في مسافة 800م بطوكيو". ويبلغ جمال سجاتي 22 سنة من العمر، وهو عداء المنتخب الوطني العسكري والمدني في آن واحد، وفضلا عن تأهله إلى الألعاب الأولمبية القادمة ، فقد تمكن جمال سجاتي أيضا من اقتطاع تأشيرة التأهل الى دورة ألعاب البحر الأبيض المتوسط لأقل من 23 سنة وبطولة إفريقيا لنفس السن.

آمال كبيرة معلقة على حتحات وبوشيشة

كما عبر المدير الفني الوطني عن إعجابه بالأشواط التي قطعها العداء ياسين حتحات وسمحت له بافتكاك تأشيرة التأهل، إلى الألعاب الأولمبية خلال مشاركته الأخيرة في تجمع دولي بإسبانيا، حقق فيه توقيتا زمنيا قدره دقيقة وأربع وأربعون ثانية، وأربع وعشرون جزء من المائة: "ياسين حتحات يعد متسابقا متمرسا يعرف دائما كيف يحضر سباقاته، ويجيد صنع السباق تكتيكيا، لذا أظن أن له القدرة الكافية للمشاركة في السباق النهائي لمسافة 800 م بدورة طوكيو"، قال محدثنا.

وتقول مصادر قريبة من اتحادية ألعاب القوى الجزائرية، إن نجاح ياسين حتحات في كثير من سباقاته يعود بالدرجة إلى مدربه عمار بنيدة، الذي توصل في السنوات القليلة الماضية، إلى إعداد رياضيين ممتازين انضموا إلى الفريق الوطني، غير أن ياسين حتحات نوه في تصريحاته السابقة بالتسهيلات التي وجدها في مراحله التحضيرية الأخيرة، والتي كانت بالنسبة إليه حاسمة جدا، للتألق في أول موسم له اختصاص 800م.

وفي سباقات 3000 م موانع، يعلق المدير الفني الوطني آمالا كبيرة على العداء هشام بوشيشة، الذي كان قد اقتطع تأشيرة التأهل إلى الألعاب الأولمبية القادمة، في أعقاب احتلاله المركز الأول في ملتقى التجارب الأولمبية بمدينة مرسين التركية، عبد الكريم صادو نوه بالمجهودات التي بذلها هذا العداء من أجل بلوغ هذا المستوى، مرشحا هشام بوشيشة للتأهل إلى السباق النهائي اختصاص 3000م بدورة طوكيو، بوشيشة شارك لأول مرة على المستوى الدولي في بطولة العالم التي جرت بالعاصمة الصينية بيكين واحتل فيها المركز الرابع عشر في سباق 300 م موانع بتوقيت زمني  قدره ثماني دقائق واثنان وثلاثون ثانية وتسعة وسبعون جزء من المائة ، بينما احتل المركز الثاني في بطولة أفريقيا الاخيرة التي احتضنت منافساتها المدينة التونسية رادس.

لحولو عازم على بلوغ النهائي ومخلوفي سيشارك بكامل إمكانياته

أما عن المتسابق عبد المليك لحولو، المختص في سباق 400 م حواجز، فقد نوه المدير الفني الوطني، عبد الكريم صادو، بالإرادة القوية، التي أبداها هذا العداء في استعداداته التي سبقت تنقله إلى طوكيو، وكما يعلم الجميع، فإن العداء لحولو لم يسعفه الحظ لإنهاء تحضيراته في الخارج، حيث اضطر إلى الرجوع لأرض الوطن، بعد تفشي وباء كورونا في منطقة كولورادو، التي كان يتدرب فيها، لكن ذلك لم يقلل من إرادته في مواصلة التحضيرات بنفس العزيمة، بالرغم من انفصاله الاضطراري عن مدربه، الذي بقي في الولايات المتحدة، عبد الكريم صادو قال عن عبد المالك لحولو، أنه وضع في الحسبان الوصول إلى السباق النهائي في دورة الألعاب الأولمبية بطوكيو .

"لحولو اجتهد كثيرا في التدريبية التي أنجزها في الجزائر، وأظن أنه يريد تحقيق نتيجة كبيرة في دورة طوكيو الاولمبية"، قال المدير الفني الوطني لألعاب القوى الجزائرية. كما تحدث المدير الفني الوطني عن مشاركة البطل الاولمبي ونائب بطل العالم توفيق مخلوفي، في الالعاب الاولمبية القادمة، قائلا إن مخلوفي سيشارك بكل إمكانياته البدنية، بعد تعافيه من الآلام التي كان يشكو منها على مستوى الركبة .