الإسراع في معالجة ملف إصلاح الجامعة وإحياء روح التضامن العربي
وزير الشؤون الخارجية، صبري بوقدوم
  • القراءات: 111
 س. س س. س

جدّد بالدوحة مواقف الجزائر الثابتة إزاء مختلف الأزمات.. بوقدوم:

الإسراع في معالجة ملف إصلاح الجامعة وإحياء روح التضامن العربي

شارك وزير الشؤون الخارجية، صبري بوقدوم، أمس، بالعاصمة القطرية الدوحة في أشغال الاجتماع التشاوري لوزراء الخارجية العرب وكذا اجتماع اللجنة الوزارية العربية للتحرك، لوضع حد للإجراءات الجائرة في حق الفلسطينيين خاصة في مدينة القدس المحتلة.

وأضاف بيان لوزارة الشؤون الخارجية، أن السيد بوقدوم شارك أيضا في أشغال الدورة غير العادية لمجلس جامعة الدول العربية لبحث مستجدات قضية "سد النهضة" الإثيوبي والأوضاع في المنطقة العربية والسبل الكفيلة بإعطاء نفس جديد للعمل العربي المشترك في سبيل رفع التحديات المفروضة على الدول العربية سياسيا وأمنيا واقتصاديا"وذكر الوزير في هذا الإطار بمواقف الجزائر الثابتة حول مختلف الأزمات التي تهدد استقرار المنطقة، مشدّدا على "ضرورة الإسراع في معالجة ملف إصلاح جامعة الدول العربية وإحياء روح التضامن العربي والعمل على إعادة بعث مشروع التكامل الاقتصادي العربي".

من جانب آخر، انصبت أشغال الدورة غير العادية لمجلس الجامعة على دراسة آخر التطوّرات في ملف "سد النهضة الإثيوبي" على ضوء الإحاطات المقدمة من قبل جمهورية مصر العربية وجمهورية السودان. كما سجل المشاركون بـ"قلق كبير" غياب أي تقدم في المفاوضات بين الأطراف المعنية برعاية الاتحاد الافريقي حول قواعد ملء وتشغيل هذا السد، مطالبين بضرورة تكثيف الجهود لتغليب منطق الحكمة ومعالجة هذه الأزمة وفقا لقواعد القانون الدولي ذات الصلة. وعقد بوقدوم على هامش هذه الاجتماعات عدة لقاءات ثنائية مع نظرائه العرب، خاصة وزراء خارجية كل من تونس، مصر، قطر، العراق، لبنان، الكويت، السودان، السعودية وفلسطين، حيث  تم خلالها تناول آفاق تعزيز العلاقات الثنائية، فضلا عن التشاور حول القضايا الإقليمية ذات الاهتمام المشترك.