يحرق زوجته بسبب راتبها

يحرق زوجته بسبب راتبها

وافقت محكمة التمييز في العاصمة الأردنية عمّان، على وضع رجل في الأربعينات من العمر، في الأشغال المؤقتة 20 عامًا، لإقدامه على قتل زوجته حرقًا، حيث صادقت على الحكم الصادر من محكمة الجنايات الكبرى.

وقالت مصادر مطلعة إنّ محكمة الجنايات الكبرى أدانت الأربعيني بجناية القتل المقصود، حيث وافقت عليه محكمة التمييز، مُبينة أن عقوبته بالسجن 20 عامًا تقع ضمن الحد القانوني لمثل الجريمة التي جُرم بها، مستجمعًا كافة شروطه القانونية واقعة وتسببًا وعقوبة ولا يشوبه أي عيب من العيوب.

وفي التفاصيل التي أوردتها وكالة "عمون"، كانت الضحية تعمل في إحدى المؤسسات الحكومية، وكان زوجها يأخذ راتبها كاملًا لتسديد ديونه، كما كان يضغط عليها دائمًا لتحصل على أموال إضافية؛ ما دفعها إلى أخذ قرض بنكي حتى لم يتبق من راتبها سوى 7 دولارات. وازدادت حدة الخلافات بينهما بعد إلحاح شديد من الجاني على زوجته، للحصول على أموال إضافية، ثم أصر عليها أن تأخذ من عائلتها مبلغًا ماليًا يُقدر بنحو 2800 دولار حتى يشتري قطع ألمنيوم للتجارة بها. ولكن الضحية كانت تجدد رفضها إلى أن وصلت الخلافات بينهما إلى ضربها بقطعة أثاث "شمعدان"؛ ما دفعها إلى الانسحاب من أمامه والدخول إلى غرفتها. وأشارت المصادر إلى أن الجاني لحقها وكان بحوزته علبة مادة حارقة، وسكبها عليها أثناء استلقائها على السرير، ثم أضرم فيها النيران؛ ما أدى إلى إصابتها بحروق شديدة وصلت إلى 70% من جسدها، حيث فارقت على إثرها الحياة.

إقرأ أيضا..

جريمة دولة لا تسقط بالتقادم
17 أكتوير 2019
ذكرى مظاهرات 17 أكتوبر 1961

جريمة دولة لا تسقط بالتقادم

إبراز الدور البطولي للجالية وإسهامها في الاستقلال
17 أكتوير 2019
الأمن الوطني يحيي ذكرى اليوم الوطني للهجرة

إبراز الدور البطولي للجالية وإسهامها في الاستقلال

دعوة أفراد الجالية للمساهمة في بناء الاستقرار
17 أكتوير 2019
اليوم البرلماني حول يوم الهجرة

دعوة أفراد الجالية للمساهمة في بناء الاستقرار

العدد 6928
17 أكتوير 2019

العدد 6928