يجمع بين والده ووالدته بعد 22 عاما من الطلاق

يجمع بين والده ووالدته بعد 22 عاما من الطلاق

تزوج رجل سعودي في الثمانين من عمره بزوجته السابقة الستينية، بعد انفصالهما منذ 22 عاما بسبب خلاف أسري. وفقا لصحيفة ”عكاظ” المحلية، فإن الزوجين المنحدرين من محافظة خميس مشيط جنوب غربي المملكة، ظلا معا 30 عاما قبل أن ينفصلا منذ عقدين من الزمن، وقال ابنهما الأكبر، وهو المخرج محمد أبوحريد، في تغريدة على صفحته الرسيمة في ”تويتر”؛ ”كان والدي ووالدتي يعيشان بسلام ووئام طوال 30 عاما، لكن خلافا أسريا أنهى رحلة زواجهما المثالية قبل 22 عاما”.

أضاف ”بعد طلاقهما، وقعت على عاتقي الكثير من المسؤوليات، منها رعاية أشقائي، بل إن تعرض والدي للجلطة ضاعف مسؤولياتي، وكان الأمل رغم مضي السنوات يلازمني في لمّ الشمل من جديد وعودة والدي ووالدتي إلى بيت الزوجية”، وتابع بالقول ”كنت خلال الأسابيع الماضية في مهمة عمل في الرياض، حين تلقيت اتصالا من والدي الشيخ مرعي أبو حريد، إذ بادرني بطلب الزواج من والدتي، وعندها غالبتني الدموع في موقف استحضرت فيه الكثير من التفاصيل والأحداث”، واستطرد ”شاورت والدتي وأخذت رأيها في طلب والدي، فوافقت فورا وحددت المهر بريال واحد فقط، راجية من الله أن يجعل قبولها لوالدي الطاعن في السن مرضاة لله أولا”.

العدد 7152
09 جويلية 2020

العدد 7152