متحف الأوهام يبهر زواره

متحف الأوهام يبهر زواره

يبهر متحف الأوهام في العاصمة الماليزية كوالالمبور، زواره عبر الخدع البصرية التي تبعث على الدهشة، ويقع المتحف الذي افتتح العام الماضي، في ساحة بوكيت بينتانغ، ويقصده الكبار والصغار.

يتيح المتحف من خلال أقسامه المختلفة للزوار الأطفال تنمية ذكائهم في أجواء تفاعلية، حيث يتألف الموقع من طابقين، ويضم غرفا مصممة لالتقاط صور خادعة، مثيرة للاهتمام بشكل كبير، ومن بين الأماكن الأكثر إثارة نفق الدوامة الذي لا يخرج منه الزائر إلا وقد أصيب بالدوار.

قال مسؤول المتحف أمير شازرين، إن الفكرة انطلقت من كرواتيا وأخذت تنتشر في أرجاء العالم. وأوضح أن متحفهم يعد الأول من نوعه في جنوب شرق آسيا، وأنه في العالم توجد فقط 7 متاحف للأوهام. وبوسع الزائر الاستمتاع بالخدع البصرية، فضلا عن تعلم الكثير من الأشياء عن التصور والعلوم.

العدد 7013
23 ماي 2020

العدد 7013