لصوص يتنكرون فى زى موظفين

لسرقة متاجر "أبل"

لصوص يتنكرون فى زى موظفين

تمكنت مجموعة من اللصوص المتنكرين في زي موظفين في شركة "أبل" من سرقة على الأقل 87 هاتف آيفون تبلغ قيمتها 55000 دولار، من متاجر "أبل" في مدينة نيويورك، وبدأ اكتشاف هذه الحملات على متاجر الشركة منذ شهر فبراير الماضى عندما تم الإمساك بامرأة ترتدي قميصا أزرقا وسروالا أسود اللون يتطابق مع الملابس الخاصة بموظفي المتاجر، وهي تسرق 8 هواتف آيفون من متجر "أبل" في مانهاتن، وفقا لتقارير من صحيفة نيويورك بوست.

وتعرض المكان نفسه مرة أخرى في الشهر التالي للسرقة عندما تم الإمساك بشخص يرتدي نفس الملابس وهو يحمل في يده 59 هاتف آيفون، وتم الإمساك به عن طريق الشرطة، ومع التحقيقات تم اكتشاف أن السر وراء استهداف متاجر "أبل" على وجه التحديد هو قبولها استقبال أفراد للتدريب، مما يجعل هناك وجوها جديدة تعمل داخل المتاجر باستمرار.

ووفقا لموقع "جزمودو" التقني فهذه التغيرات يمكن أن تسهل من عمل اللصوص للعمل، وفي عام 2015، تم تغيير الزي الرسمي للموظفين وأصبح ثابتا وهو الأمر الذى يعطي اللصوص الوقت لصنع نسخة لأنفسهم تحمل شعار "أبل".