فقدان الأسنان يزيد فرص الإصابة بالخرف
  • القراءات: 1991

فقدان الأسنان يزيد فرص الإصابة بالخرف

حذرت دراسة جديدة لباحثين من جامعة نيويورك بالولايات المتحدة، من أن الأشخاص الذين يبدأون بفقدان أسنانهم، هم أكثر عرضة للإصابة بالخرف، وعلى عكس ذلك، فإن صحة الفم الجيدة، بما في ذلك الأسنان، قد تحمي من التدهور المعرفي.

قال الدكتور باي وو، الذي قاد الدراسة "بالنظر إلى العدد المذهل للأشخاص الذين شخصت إصابتهم بمرض الزهايمر والخرف كل عام، وفرصة تحسين صحة الفم طوال العمر، فمن المهم اكتساب فهم أعمق للعلاقة بين صحة الفم والتدهور المعرفي". وأضاف الدكتور وو "تؤكد نتائجنا على أهمية الحفاظ على صحة الفم الجيدة، ودورها في المساعدة على الحفاظ على الوظيفة الإدراكية".

في الدراسة، أجرى الباحثون تحليلا لـ14 استبيانا، بما في ذلك ما مجموعه 34074 بالغ، و4689 حالة لأشخاص يعانون من ضعف الوظيفة الإدراكية، وكشف تحليلهم أن البالغين الذين يعانون من المزيد من فقدان الأسنان، معرضون لخطر الإصابة بضعف الإدراك بنحو 1.48 مرة، وخطر الإصابة بالخرف 1.28 مرة.

ومع ذلك، فإن البالغين الذين فقدوا أسنانهم كانوا أكثر عرضة للإصابة بضعف إدراكي، إذا لم يكن لديهم أطقم أسنان، مقارنة بأولئك الذين لديهم أسنان.