طفل يبيع رسوماته لشراء كمامات
  • القراءات: 125

طفل يبيع رسوماته لشراء كمامات

وقف الطفل السوري رغدان فرج، البالغ من العمر 12 عاما في أحد شوارع مدينة السويداء (جنوب سوريا)، مفترشا أمامه رسومات أبدعتها أنامله الصغيرة، ليعرضها للبيع في مبادرة منه لشراء كمامات ومواد تعقيم لحماية أقرانه من الأطفال في وقت تفشى فيه فايروس كورونا بكثافة في سوريا في الأسابيع القليلة الماضية.

وقدم فرج حوالي 25 عملا رسمه خلال الفترة الماضية، وهي لوحات مستوحاة من الواقع الذي تعيشه سوريا حاليا مع انتشار كورونا، وتعبر عن تخوفه من هذا الوباء وتأثيره على حياة الناس عموما والأطفال خصوصا، وبعضها يحث الأطفال على اتباع سلوكيات الوقاية من المرض وعدم الاستهتار به ولبس الكمامة بشكل دائم أثناء التجول.

ووفقا لوكالة الأنباء الصينية (شينخوا)، قال فرج "أثناء تجولي في مدينة السويداء، شاهدت بعض الأطفال الفقراء الذين يبيعون الشوكولاتة والبسكويت في الشوارع، لا يرتدون الكمامة، وأيديهم متسخة الأمر الذي يشكل خطرا على حياتهم، فتبادر إلى ذهني أن أعرض رسوماتي للبيع، ورغم علمي أنني لن أجني أموالا كثيرة، ولكنني قررت أن أساعد هؤلاء الأطفال وأن أشتري لهم كمامات من أجل حمايتهم".

ولاقت مبادرة فرج استحسانا من قبل الكثير من أهالي مدينة السويداء، وحرضت البعض على مساعدة الأطفال في هذه الظروف الصعبة، في حين اشترى آخرون الرسومات لتحفيزه على عمل الخير.

العدد 7217
27 سبتمبر 2020

العدد 7217