صراخ طفلتها أيقظها من غيبوبتها
  • القراءات: 669

صراخ طفلتها أيقظها من غيبوبتها

استيقظت امرأة تعيش في مدينة سان فرنسيسكو بالأرجنتين، من غيبوبتها، نتيجة صراخ طفلتها الجائعة، حيث فاقت وبدأت ترضعها.

تفيد صحيفة "ذو صن"، أن المواطنة الأرجنتينية ماريا لاورا فيريرا (42 سنة)، أدخلت المستشفى بعد أن هاجمها لص عندما أوقفت دراجتها النارية، مما تسبب في سقوطها وارتطام رأسها بالأرض ودخولها في غيبوبة.

وبعد مضي شهر على غيبوبتها، أبلغ الأطباء أقاربها بأنها ستفارق الحياة قريبا، ونصحوهم بالتبرع بأعضاء جسمها للمرضى المحتاجين. لكن زوجها مارتن ديلغادو، أعلن عن أن زوجته سوف تفيق من غيبوبتها، على الرغم من هذه التنبؤات المتشائمة.

زار ديلغادو زوجته في المستشفى يوم 23 نوفمبر الماضي، بصحبة ابنته الصغرى، التي بدأت تبكي، كما تفعل دائما عندما تكون جائعة، وفجأة فتحت المرأة أزرار قميصها وأخرجت ثديها وبدأت ترضعها.

يقول زوجها، إن مشهد احتضان الأم لطفلتها المثير أبكى جميع من كان حاضرا، فقد احتضنتا كما كانتا تفعلان دائما قبل الحادث. ومع كل هذا، بقيت المرأة في غيبوبتها ولا تستجيب لكلمات الأقارب. يقول الزوج "نأمل في أن تسود العدالة، خاصة أن ثلاثة أطفالنا زالوا في انتظارها".

العدد 7217
27 سبتمبر 2020

العدد 7217