سجن روسي حرم جيرانه من النوم
  • القراءات: 550

سجن روسي حرم جيرانه من النوم

أصدرت محكمة في مدينة نيجني نوفجورود الروسية، حكما يعد سابقة قضائية في حق رجل، كان يؤذي على مدى سنوات، جيرانه في عمارة سكنية بضجيج صهيل الخيل.

فرضت المحكمة على المواطن المدعو يوري كوندراتيف، عقوبة السجن 3.5 عاما مع وقف التنفيذ، حيث اندلع خلافا بين كوندراتيف وجيرانه قبل سنوات، واتهم هذا المواطن جيرانه في العمارة كوندراتيف بإزعاجه بضجيج مستمر، وفقا لـ"روسيا اليوم". وقرر كوندراتيف في هذه الظروف، الانتقام من جيرانه المواطن بتشغيل موسيقى الروك مع مستوى ضجيج عال، ثم استبدلها بتسجيل صهيل الخيل، في ساعة متأخرة من الليل.

رغم توجيه جيران كوندراتيف أكثر من 80 شكوى إلى السلطات، ووصول الشرطة مرارا إلى شقته، رفض التخلي عن أسلوبه المزعج، مدعيا أنه من حقه فعل ذلك داخل شقته. وقال جار لكوندراتيف، إن هذا الخلاف وما تمخض عنه من ضجيج لا يطاق، أودى بحياة أحد سكان العمارة الذي لم يعد بوسعه تحمل هذا الوضع.

في سياق آخر، كشفت امرأة غاضبة أن جيرانها طلبوا منها دفع فاتورة الطبيب البيطري لقطتهم، وتبلغ قيمة الفاتورة 800 جنيه إسترليني، لأن القطة وصلت إلى منزل السيدة، وجرحت نفسها بعلبة تونة مفتوحة.

وأوضحت المرأة المقيمة في المملكة المتحدة، أن زوجها يريد دفع الفاتورة "من أجل حياة هادئة"، لكنها أرادت اتخاذ موقف، وفقا لصحيفة "ديلى ميل" البريطانية. وأدى ذلك إلى تدفق ردود فعل غاضبة من المستخدمين المذعورين، حيث قال أحدهم بشكل لاذع، إنهم يجب أن "يدفعوا مقابل العمود الفقري بدلا من ذلك".