براز الفيلة ورق هدايا تذكارية

براز الفيلة ورق هدايا تذكارية

يجري في خطوة تبعث على الدهشة، إنتاج الورق من براز الفيلة في حديقة حيوانات بمدينة بوغور في جاوا الغربية بإندونيسيا.

ويُستخلص الورق من فضلات الفيلة بطرق طبيعية على سبع مراحل. وتشمل المراحل الغسيل والغلي والتعقيم وتجفيف الألياف المستخرجة، وخلطها بالماء في آلة، لتأخذ القوام المطلوب، ومن ثم الضغط والتجفيف مجددا في نهاية المطاف.

ومن أصل 100 كغ من براز الفيلة الذي يُستخدم كسماد طبيعي أيضا، يُستخرج 12 كغ من الألياف. وتنتج ورشة الورق في الحديقة، 210 أوراق في المتوسط خلال اليوم. ويجري بيع هذا الورق كهدايا تذكارية، فضلا عن استخدامه في طباعة الصور والدفاتر والكتب.

وقال موكدور خاساني، مسؤول ورشة إنتاج الورق والسماد في الحديقة، إنهم يجمعون يوميا نحو طنين من براز الفيلة. وشدد على أن الورق الذي ينتجونه خال من أي روائح كريهة، حيث تلقى منتجاتهم إقبالا كبيرا من زوار الحديقة.

إقرأ أيضا..

جريمة دولة لا تسقط بالتقادم
17 أكتوير 2019
ذكرى مظاهرات 17 أكتوبر 1961

جريمة دولة لا تسقط بالتقادم

إبراز الدور البطولي للجالية وإسهامها في الاستقلال
17 أكتوير 2019
الأمن الوطني يحيي ذكرى اليوم الوطني للهجرة

إبراز الدور البطولي للجالية وإسهامها في الاستقلال

دعوة أفراد الجالية للمساهمة في بناء الاستقرار
17 أكتوير 2019
اليوم البرلماني حول يوم الهجرة

دعوة أفراد الجالية للمساهمة في بناء الاستقرار

العدد 6927
16 أكتوير 2019

العدد 6927