أمريكا تواجه نقصا متزايدا في المعلمين
  • القراءات: 530

أمريكا تواجه نقصا متزايدا في المعلمين

تواجه العديد من المدارس الأمريكية نقصا متزايدا في المعلمين، فيما تقوم المناطق التعليمية بتجنيد أولياء الأمور كمعلمين بديلين. كما ارتفعت سعة الفصول الدراسية عبر الأنترنت إلى 50 طفلا أو أكثر. وحسب وول ستريت جورنال، تفكر بعض المدارس في السماح للمعلمين الذين لم تظهر عليهم أعراض، والذين تعرضوا لـ”كوفيد 19” بمواصلة الظهور.

انخفض التوظيف في المدارس العامة في نوفمبر بنسبة 8.7٪ مقارنة بشهر فبراير، وهو أدنى مستوى له منذ عام 2000، وفقا لمكتب إحصاءات العمل. فتحت الضغط في ماي، انخفض التوظيف في التعليم العام إلى أدنى مستوى له منذ أوت 2000، ويشمل ذلك المعلمين الذين استقالوا أو تقاعدوا مبكرا أو أخذوا إجازات، بسبب الوباء، وتسريح موظفي الدعم مثل مساعدي المعلمين والموظفين الكتابيين. واستقال ما لا يقل عن 460 مدرس أو تقاعدوا أو أخذوا إجازة غير مدفوعة الأجر، بسبب كوفيد 19”، ولم يحضر 200 مدرس إضافي في اليوم الأول من المدرسة، أو استقالوا في غضون أسابيع قليلة. كما ارتفعت حالات التقاعد من أوت إلى أكتوبر، بزيادة 24٪ عن العام السابق. تترك أزمة التوظيف المعلمين يقومون بتعليم الأطفال شخصيا، وعبر الأنترنت في وقت واحد، ويقومون بتنظيف فصولهم الدراسية بعمق ويتناوبون كحراس عبور.

العدد 7320
26 جانفي 2021

العدد 7320