م. حدوش م. حدوش

فرقة حماية الفئات الهشة

42 اعتداء على قصّر

سجلت فرقة حماية الفئات الهشة وأمن الدوائر والحواضر بولاية عين الدفلى منذ مطلع السنة الجارية إلى نهاية شهر ماي الأخير، تعرض 42 طفلا قاصرا للتعنيف والاعتداء. هذه التعنيفات والاعتداءات المتكررة تمثلت في تعرض 21 طفلا للفعل المخل بالحياء، في حين تم تسجيل حالتي اغتصاب. أما بخصوص أعمال العنف العمدية فقد تم تسجيل تعرض 19 طفلا للعنف، فيما تدخلت مصالح الشرطة لحماية 13 قاصرا كانوا في حالة خطر معنوي، حيث تم تسليمهم لأوليائهم في صحة جيدة.

أما بخصوص تورط القصر في قضايا إجرامية، فقد تم تسجيل تورط 13 طفلا قاصرا في قضايا تمثلت مجملها في السرقة، بينما سجلت نفس المصالح 11 حالة اختفاء تم التبليغ عنها عن طريق الرقم الأخضر 104 الموضوع في خدمة العامة، حيث تم العثور على القصّر المبلغ عنهم، وتسليمهم لأهاليهم.

عين الدفلى: الإطاحة بـ 4 سراق

أطاح عناصر الشرطة بولاية عين الدفلى، نهاية الأسبوع المنصرم، بـ 4 أشخاص تتراوح أعمارهم ما بين 20 و34 سنة، ينحدرون من مدينة عين الدفلى، تورطوا في قضية تكوين جمعية أشرار بغرض السرقة، وذلك إثر تلقي نداء متبوع بشكوى مواطن تعرض في اليوم الأخير من رمضان، لسرقة دراجته النارية من قبل مجهولين، كان يركنها بالقرب من مسكنه بحي "مازوني" بالضاحية الغربية للمدينة، لتقوم مصالح الشرطة بإطلاق أبحاث وتحريات معمقة بشأن القضية لتوقيف الفاعلين، حيث تمكنت من توقيف أحد المشتبه فيهم بعد عملية ترصد له بالحي، ليتبين أنه من بين المتورطين في فعل السرقة رفقة شركائه الذين تم توقيفهم تباعا. وبعد استكمال إجراءات التحقيق تم إنجاز ملف قضائي ضدهم، قدموا بموجبه أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة عين الدفلى، الذي أحال الملف على قاضي التحقيق، وصدر بشأن المشتبه فيهم أوامر بالإيداع.

إقرأ أيضا.. في كل الأخبار

العدد7149
06 جويلية 2020

العدد7149