• القراءات: 2211

مجموعة عمل لمعالجة مشكل الدروس الخصوصية

سيتم قريبا تنصيب مجموعة عمل من قبل وزارة التربية الوطنية، لإيجاد الحلول التطبيقية لظاهرة الدروس الخصوصية حسبما أعلنت الوزيرة نورية بن غبريط. وستقترح مجموعة العمل التي ستتكون من جميع الأطراف المعنية بقطاع التربية حلولا عملية لمكافحة هذه الظاهرة، كما أوضحت الوزيرة خلال ندوة صحفية على هامش زيارتها العملية لولاية عين تموشنت أول أمس.
وأضافت تقول بعد أن مست هذه الظاهرة الطور الابتدائي دفع الوضع إلى التدخل ببراغماتية لأن الوزارة لن تقبل أبدا هذا الواقع. وبخصوص المعاهد التكنولوجية السابقة للتربية  أشارت السيدة بن غبريط، إلى أن وزارتها تعكف على استرجاعها واحدة تلوى الأخرى ضمن منظور تحويل هذه الفضاءات إلى أماكن للتكوين لفائدة موظفي قطاع التربية، خاصة وأن هذه المؤسسات تعد أماكن مواتية لتحيين معارف عمال القطاع.
العدد 7245
29 أكتوير 2020

العدد 7245