سعيدة

غلق مصنع «سفيد» للمياه المعدنية

أغلقت مديرية التجارة لولاية سعيدة، خلال اليومين الماضين، مصنع إنتاج المياه المعدنية لعلامة «سفيد» بقرية سيدي أحمد التي تبعد 50 كلم عن مقر عاصمة الولاية، لعدم مطابقتها لمواصفات النوعية. ويعود السبب الرئيسي لهذا الغلق ـ حسب المديرية ـ إلى وجود بكتيريا ضارة لصحة المستهلك، أكّدها مخبر التحاليل. فيما تم القيام بإجراء الغلق الإداري للمصنع إلى غاية تسوية الوضعية، مع المتابعة القضائية في حق مسيّر المؤسسة.

للإشارة، سبق وأن تسربت معلومات خلال الأيام الماضية، عبر مواقع التواصل الاجتماعي تفيد بالعثور على كلب ميت داخل البئر التي يتزوّد منها المصنع، فيما نفت مصادر أخرى على نفس المواقع هذه المعلومات واعتبرتها مجرد إشاعات للمساس بصورة ومصداقية المصنع. وفي انتظار قرار مديرية التجارة، يجهل لحد الساعة أسباب تواجد هذه البكتيريا الضارة في المياه.

إدماج 75 شابا من حاملي الشهادات

أفاد مدير التشغيل لولاية سعيدة، محمد يعقوبي، بأنّ إجراءات إدماج المستفيدين من عقود الإدماج المهني من أصحاب الشهادات متواصلة، مشيرا إلى أنّه تمّ إدماج 75 شابا من مختلف المديريات ممن يستوفون الشروط القانونية، من ضمنها إثبات أقدمية لمدة 8 سنوات على الأقل. كما أكد نفس المسؤول أن عمل اللجنة الولائية للطعون متواصل ميدانيا، بعد إحصاء 4045 شخصا معنيون بهذه العملية في دفعتها الأولى.

جمع 60 كيسا من الدم

نظّم الفوج الكشفي بلهادي بن يمينة لبلدية سيدي بوبكر بولاية سعيدة، أوّل أمس، حملة للتبرع بالدم، وهذا بالتنسيق مع المصالح الاستشفائية لنفس البلدية بالمركز الثقافي، حيث أكّد رئيس الفوج الكشفي، أنّ الحملة التي شهدت إقبالا معتبرا للمواطنين أسفرت عن جمع 60 كيسا من مختلف الزمر الدموية، كما دعا المواطنين للمساهمة أكثر وخاصة الطلبة والشباب من أجل جمع عدد أكبر من الأكياس التي يحتاجها المرضى على مستوى المؤسسات الاستشفائية.

إقرأ أيضا..

المجمعات الاقتصادية العمومية تضاعف قدراتها لمواجهة الوباء
06 أفريل 2020
الأمين العام لوزارة الصناعة والمناجم يؤكد:

المجمعات الاقتصادية العمومية تضاعف قدراتها لمواجهة الوباء

تعليمة من الوزير الأول لأعضاء الحكومة والولاة
06 أفريل 2020
تسيير التبرعات داخل وخارج الوطن

تعليمة من الوزير الأول لأعضاء الحكومة والولاة

العدد 7073
06 أفريل 2020

العدد 7073