• القراءات: 2180

غلق المركز الدولي للصحافة في وجه الصحفيين!

تفاجأ الصحفيون بقسنطينة أمس بمنعهم من دخول قاعة الأنترنت بالمركز الدولي للصحافة الذي وضع خصيصا لخدمهم بمناسبة تظاهرة قسنطينة عاصمة الثقافة العربية 2015.

وبرر مسؤول بالمركز هذا المنع بوجود أشغال يقوم بها أشخاص يحسبون على محافظة التظاهرة، ورغم المحاولات التي قام بها الصحفيون بغية إرسال مادتهم الإعلامية المتعلقة بمختلفة النشاطات الفنية والثقافية التي احتضنتها الولاية مساء أول أمس، بقيت الأبواب موصدة في وجوههم، مما اضطرهم إلى البحث عن مقاهي الأنترنت في مختلف أنحاء المدينة.

وقد عرف المركز الدولي للصحافة بقسنطينة، خلال الأشهر الفارطة العديد من المشاكل، منها اختفاء عدد من أجهزة الكمبيوتر المحمولة التي تبخرت دون أن يعلم مصيرها أي أحد، يضاف إليها المشاكل اليومية التي تقع بسبب عدم وجود مساحة كافية لركن السيارات، إضافة إلى دخول غرباء لركن سياراتهم على حساب الإعلاميين.

العدد 7245
29 أكتوير 2020

العدد 7245