برج بوعريريج

شقيقان يروّجان المهلوسات

  • القراءات: 515
آسيا عوفي آسيا عوفي

أوقف عناصر فرقة البحث والتدخل التابعة للمصلحة الولائية للشرطة القضائية بأمن ولاية برج بوعريريج، شقيقين مسبوقين قضائيا، تورطا في قضية حيازة وتخزين المؤثرات العقلية؛ قصد البيع بطريقة غير مشروعة مع العود.وتعود حيثيات القضية إلى ورود معلومات مفادها حيازة ثلاثة أشخاص كمية من المؤثرات داخل مسكنهم قصد بيعها بطريقة غير مشروعة.وعلى الفور قامت المصلحة بوضع خطة محكمة والترصد للمشتبه فيهم، فتم توقيف أحدهم بأحد الأحياء وسط المدينة. وعند إخضاعه للتلمس الجسدي ضُبط بحوزته مبلغ 6850 دج يعد من عائدات الترويج.ومواصلة للتحريات وبناء على إذن بتفتيش مسكن المشتبه فيهما تم ضبط كمية من المؤثرات العقلية قُدرت بـ 120 كبسولة من مختلف الأدوية، بالإضافة إلى 3 مقصات تُستخدم في تقطيع أمشاط الأدوية.وبعد استكمال جميع الإجراءات القانونية في حقهما أُنجز ملف قضائي ضدهما، قُدما بموجبه أمام النيابة المحلية التي أحالتهما على المحاكمة وفق إجراءات المثول الفوري، فتم إيداعهما المؤسسة العقابية.

تفكيك شبكة منظمة لتسهيل "الحرقة"

فكّك عناصر فرقة مكافحة تهريب المهاجرين والاتجار بالأشخاص التابعة للمصلحة الولائية للشرطة القضائية بأمن ولاية برج بوعريريج، شبكة تقوم بتهريب المهاجرين في إطار جماعة إجرامية منظمة، وتدبير وتسهيل الخروج غير المشروع من التراب الوطني عن طريق تنظيم رحلات للهجرة غير الشرعية عبر البحر؛ من أجل الحصول على منفعة مالية، مع تعريض حياة وسلامة المهاجرين للخطر، أو ترجيح تعرضهم له بمشاركة شخص سهلت له ارتكاب الجريمة.وتمت العملية بعد استغلال معلومات مؤكدة وردت الفرقة، مفادها قيام شخص يقيم بإحدى بلديات ولاية برج بوعريريج، بتدبير وتسهيل عمليات الهجرة بطريقة غير شرعية عبر البحر، ليتم توقيف المشتبه فيه. وبتكثيف الأبحاث والتحريات تم تمديد الاختصاص إلى ولايتين ساحليتين بغرب البلاد، فتم تحديد هوية باقي أفراد الشبكة الإجرامية المقدر عددهم بأربعة أشخاص مشتبه فيهم في قضية الحال، والذين ينظمون رحلات الهجرة غير الشرعية عبر البحر بواسطة زوارق مطاطية مقابل مبالغ مالية قُدرت بـ 85 مليون سنتيم لكل شخص؛ حيث تم توقيف اثنين منهم.وبعد استكمال جميع الإجراءات القانونية في حق المشتبه فيهم أُنجز ملف قضائي ضدهم، قُدم بموجبه ثلاثة منهم أمام النيابة المحلية لدى محكمة رأس الوادي، فتم إيداعهم المؤسسة العقابية في انتظار المحاكمة.

حادث مرور يخلّف قتيلاومصابين

لقي، أول أمس، شاب في العقد الثاني من العمر حتفه، فيما أصيب مرافقاه البالغان من العمر 16 و26 سنة، في حادث مرور على إثر انحراف وانقلاب سيارة على مستوى الطريق الوطني رقمأمام محطة الخدمات مالك بالمخرج الشرقي لبرج بوعريريج. وقد قُدمت لهما الإسعافات الأولية في عين المكان. وتم تحويلهما من قبل مصالح الحماية المدنية، إلى مستشفى بن عبيد، فيما تم إجلاء الضحية المتوفى إلى مصلحة حفظ الجثث.ومن جهتها، مصالح الدرك الوطني فتحت تحقيقا حول أسباب وقوع الحادث.