تشريعيات 12 جوان
  • القراءات: 179
محمد عبيد محمد عبيد

عين تموشنت

ربط 301 مؤسسة تربوية بالساتل

برمجت مديرية البريد والمواصلات السلكية واللاسلكية بولاية عين تموشنت، ربط أكثر من 300 مؤسسة تربوية بالساتل، حيث تم مؤخرا، استقبال المعدات الخاصة بعملية الربط، فيما تم إجراء التجارب الأولى على مستوى مدرسة ابتدائية معزولة ببلدية ولهاصة.

أكدت نصيرة عيداوي، مديرة البريد والمواصلات السلكية واللاسلكية بالولاية، أن العملية تشمل ربط 65 مركزا صحيا بالساتل، مؤكدة أن الهدف هو ربط كافة المؤسسات التربوية والاستشفائية بهذه التقنية، حيث مست العملية في بدايتها 301 مؤسسة تربوية، و65 مركزا تربويا، علما أن المعدات لإجراء العمليات جاهزة، في انتظار تخصيص الأوعية وإشارة المديرية الجهوية الفضائية لمباشرة العملية،أضف إلى ذلك، النتائج التي أعطتها عبر المدرسة النموذجية بمنطقة نائية وبعيدة عن الشبكة بولهاصة

200 عون مختص في إخماد الحرائق

بلغت نسبة التغطية العملاتية لجهاز مصالح الحماية المدنية بولاية عين تموشنت، أكثر من 89 بالمائة، بفضل تواجد 14 وحدة و6 وحدات ثانوية على مستوى الدوائر، يؤطرها 950 مستخدم من مختلف الرتب والوظائف، بالإضافة إلى مركزين اثنين متقدمين تابعين للمديرية، حسبما أكده مراد بن سالم، المسؤول الأول على الجهاز بالولاية، مضيفا أن مصالحه برمجت مخطط يستند على المديرية العامة، يهدف إلى توسيع التغطية الميدانية، لتشمل مستقبلا البلديات والتجمعات السكنية الكبرى على المدى المتوسط والبعيد.

كما أضاف نفس المتحدث، دخول أعوان الحماية ميدان الاحترافية في مجال الإسعاف والإطفاء والإنقاذ، من خلال تشكيل وتكوين فرق مختصة، على غرار فرقة الدعم والتدخلات الأولية وفرقة سينوتقنية للكلاب المدربة، التي لها مهام عملياتية كبيرة على المستوى المحلي، منها البحث عن الضحايا تحت الأنقاض، والبحث عن التائهين، والقبض على الحيوانات الخطيرة، إلى جانب رتل متنقلة لحماية الغابات والمحاصيل الزراعية، حيث يضم الرتل 200 عون مختص في إخماد الحرائق، ولهم دراية كافية بتقنيات الإخماد.