تبسة

حجز 2300 قطعة نقدية تعود للحقبة الرومانية

  • القراءات: 471
نجية بلغيث نجية بلغيث

حجزت مصالح أمن ولاية تبسة، كمية هامة من القطع النقدية الأثرية، كانت بحوزة شخص تم توقيف وشريكه، في سياق محاربة كل أشكال التنقيب غير الشرعي عن الآثار والمساس بالموروث الثقافي.

قامت فرقة أمن دائرة الشريعة، إثر استغلال معلومات حول حيازة أحد الأشخاص كمية من القطع الأثرية النقدية بمدينة الشريعة، إذ تم مداهمة مكان تواجده وتوقيفه وبحوزته كيس بلاستيكي يحتوي على 2300 قطعة نقدية، في حين حول والمحجوزات، إلى مقر أمن الدائرة، للتحقيق في القضية، وبعد إجراء الخبرة من طرف مديرية الثقافة والفنون، تأكد بأن القطع المحجوزة أصلية، وتعود إلى الحقبة الرومانية، وبالتحديد للقرن الرابع ميلادي.

كما أثبت التحقيق، تورط ثاني شخص في القضية، تم توقيفه، وبعد استيفاء الإجراءات القانونية، قدم المشتبه فيهما أمام النيابة المحلية، التي أحالتهما على إجراءات المثول الفوري، حيث صدر ضدهما حكم قضائي، يقضي بسنة سجن نافذ، مع الإيداع، وغرامة مالية قدرها مليون دينار لكل منهما.

مصادرة 153 كيلوغرام من الدجاج وأحشائه فاسدة

أوقف عناصر الشرطة التابعين للمصلحة الولائية للأمن العمومي بتبسة، شاحنة من نوع "sokon"، وبعد تفتيشها، تبين بأنها محملة بكمية من الدجاج المجزأ والمقطع، يبلغ وزنها 121 كلغ، بالإضافة إلى 32 كلغ من أحشاء الدجاج، وبعد اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة، وتسخير المفتش البيطري التابع للمصالح الفلاحية بولاية تبسة، تبين بأن اللحوم البيضاء المذكورة غير صالحة للاستهلاك البشري، وقد تم إتلافها وفتح تحقيق مع صاحب المحجوزات، وإعداد ملف قضائي يتعلق بمخالفة قواعد النظافة والصحة العمومية، أرسل إلى النيابة المحلية.

تفكيك شبكة إجرامية تمتهن تجارة المهلوسات

فككت مصالح أمن ولاية تبسة، شبكة إجرامية تمتهن ترويج المخدرات، وحجز كمية هامة من المؤثرات العقلية، إثر استغلال معلومات وردت إلى فرقة البحث والتدخل، حول قيام شبكة إجرامية لترويج ونقل المخدرات والمؤثرات العقلية ببلدية بئر العاتر، وبعد اتخاذ جميع الإجراءات الأمنية والقانونية، تم توقيف شخصين بحوزتهما كيس بلاستيكي، يحتوي على 2010 قرص مهلوس من نوع "بريقابلين 300 ملغ"، وتم تحويلهما إلى مقر الفرقة وفتح تحقيق في القضية، فيما أسفر التحقيق عن الكشف عن هوية شخص آخر تم توقيفه، وبعد استيفاء الإجراءات القانونية، قدموا أمام النيابة المحلية.