تشريعيات 12 جوان
  • القراءات: 164
خالد حواس خالد حواس

قسنطينة

حجز مخدرات ومؤثرات عقلية

أوقفت الفرقة المتنقلة للشرطة القضائية بالخروب بولاية قسنطينة، مسبوقين قضائيا يبلغان من العمر 26 و29 سنة، متورطان في قضية الحيازة والحصول على المخدرات (كيف معالج) والمؤثرات العقلية ومواد صيدلانية ذات خصائص مخدرة ومؤثرة عقليا بصفة غير مشروعة لغرض البيع، حمل سلاح أبيض دون مبرر شرعي، متبوع بإعاقة مهام الضبطية.

حيثيات القضية تعود إلى دوريات راكبة لعناصر الفرقة داخل إقليم الاختصاص ببلوغهم حي ماسينيسا لفت انتباههم أحد المشبوهين، والذي لاذ بالفرار دون سابق إنذار إلى مسكنه العائلي بعين المكان، ليتم توقيفه على الفور وبإخضاعه للتفتيش القانوني ضبط بحوزته كمية من المخدرات (كيف معالج) كانت مهيأة ومعدة للترويج، وكذا كمية من المؤثرات العقلية، بالإضافة إلى 18 مشطا من دواء "ترامادول"، كانت داخل كيس بلاستيكي وسلاح ابيض محظور وقارورة غاز مسيل للدموع، بالإضافة إلى مبلغ مالي. فيما قام خلال عملية التوقيف واقتياد المشتبه فيه قام أحد الأشخاص بالاحتكاك المباشر بقوات الشرطة محاولا تسهيل تملص هذا الأخير من قبضتهم ليتم توقيفه هو الآخر وتحويلهما إلى مقر الفرقة لاستكمال الإجراءات القانونية.

العملية مكنت قوات الشرطة من حجز كمية من المخدرات وكذا 192 قرص من المؤثرات العقلية والمواد الصيدلانية ذات الخصائص المؤثرة عقليا، قارورة غاز مسيل للدموع، بالإضافة إلى مبلغ مالي من مختلف الفئات النقدية. بعد الانتهاء من مجريات التحقيق، تم تقديم المشتبه فيهما أمام النيابة المحلية وفق ملفي إجراءات جزائية.

يتنكر بجلباب لسرقة شقة

تمكنت الضبطية القضائية للأمن الحضري الخارجي الثالث أمن دائرة علي منجلي بأمن ولاية قسنطينة من توقيف 4 أشخاص مشتبه فيهم، قدموا أمام النيابة عن تهمة السرقة بالتعدد واختلاس أموال مملوكة للغير، باستعمال مفاتيح مصطنعة، إخفاء أشياء مسروقة مع عدم التبليغ. تعود حيثيات القضية لشكوى تقدم بها ضحية بخصوص تعرض شقته لسرقة مست مبلغا ماليا يتجاوز 150 مليون سنتيم وسوارين من المعدن الأصفر، ليتم فتح تحقيق في القضية من قبل الضبطية القضائية التي تمكنت من حل لغز القضية والوصول إلى هوية الفاعل الرئيسي الذي تبين انه عند ولوجه الشقة استخدم مفاتيح مصطنعة وتنكر في زي نسائي (جلباب) ليتم إعداد خطة مكنت من توقيفه وحجز بحوزته مبلغ مالي يقدر بـ156.5 مليون سنتيم وأغراض اقتناها من الأموال المسروقة منها هاتف نقال باهظ الثمن والجلباب الذي ارتداه للتنكر، وبتعميق التحقيق تم توقيف شركائه المشتبه مساهمتهم في الجريمة، مع استرجاع السوارين من المعدن الأصفر محل السرقة. بعد الانتهاء من الإجراءات القانونية، تم تقديم المشتبه فيه أمام النيابة المحلية وفق ملف إجراءات جزائية.

توقيف سارقي التدفئة المركزية

تمكنت الضبطية القضائية للأمن الحضري الخارجي "ماسينيسا" بأمن دائرة الخروب بولاية قسنطينة، من توقيف 3 أشخاص مشتبه فيهم، قدموا أمام النيابة عن تهمة تكوين جمعية أشرار لغرض ارتكاب جنايات ضد الممتلكات، السرقات المتعددة من داخل شقق جاهزة مقترنة بظروف تعدد الجناة، التسلق.

تعود حيثيات القضية لمعلومات بخصوص أشخاص مشبوهين على متن مركبة بمحيط مشروع سكني تحمل نفس مواصفات مركبة كان قد تم التبليغ عنها، لشبهة استعمالها في عمليات سرقة، إذ قام المشبوهون باقتراف عدة سرقات من داخل شقق جاهزة غير مسلمة استهدفت مجموعة من وحدات التسخين المركزية، لوحات تسخين، مصفاة ممتصة للأبخرة وأغراض أخرى. التنقل والتدخل السريع مكن من توقيف المركبة محل الشبهة بمحيط المشروع على متنها شخصان، وبالولوج إلى العمارة تبين أنها تعرضت للسرقة، بمباشرة عمليات التفتيش والمعاينة تم توقيف شخص ثالث يشتبه في أنه شريك لهما، ليتم تحويلهم إلى مقر المصلحة. كما مكن التحقيق المعمق من استرجاع جزء من المسروقات كانت مخفية تحت سلالم إحدى العمارات بالمدينة الجديدة علي منجلي، بالإضافة إلى جزء آخر على مستوى محل لبيع الخردوات متواجد بمدينة الخروب مع توقيف صاحبه الذي اشتراها بثمن أقل بكثير من سعرها الحقيقي. بعد الانتهاء من مجريات التحقيق، تم تقديم المشتبه فيه أمام النيابة المحلية وفق ملف إجراءات جزائية.