• القراءات: 221
ع ف الزهراء ع ف الزهراء

البويرة

حافلات النقل الجامعي لطلبة من 10 ولايات

خصصت جامعة البويرة بالتنسيق مع مديرية الخدمات الجامعية بالولاية، حافلات النقل الجامعي لتمكين الطلبة من استئناف الدراسة ونقلهم من 10 ولايات مجاورة.

المبادرة التي مكنت طلبة الدفعة الأولى سنة ثالثة ليسانس، من العودة صباح أمس، إلى مقاعد الدراسة بجامعة البويرة بعد غياب فاق 6 أشهر، في ظل الظروف الصحية التي تعيشها البلاد بسبب جائحة كورونا وانعدام النقل ما بين الولايات، حيث تمكن طلبة 10 ولايات مجاورة كالعاصمة، البليدة، بومرداس، المدية، تيزي وزو، برج بوعريريج، بجاية وأخرى، من الالتحاق بالإقامات الجامعية بالبويرة لاستئناف الموسم الدراسي عبر كليات الجامعة التي فتحت أبوابها أمس.

كما كشف مدير الخدمات الجامعية بالبويرة، عن تخصيص إقامتين جامعيتين، إحداهما للذكور والأخرى للإناث، مع التحضير لفتح أخرى لاستقبال الطلبة الوافدين من مختلف ولايات الوطن، إذ تم تنظيم نقلهم بناء على طلب تقدم به رئيس الجامعة للسلطات الولائية لتمكين عودة الطلبة المقيمين خارج الولاية الدراسة.

مست 5 قرى بتاغزوت: مساعدات لتلاميذ مناطق الظل بجباحية

وزعت صباح أمس السبت، الجمعية الوطنية المبادرة للابتكار والإبداع الوطني، بالتنسيق مع عدة جمعيات محلية، وتحت إشراف السلطات الولائية، حقائب ومستلزمات مدرسية على تلاميذ 4 قرى بلدية تاغزوت، على أن تكون الوجهة الثانية قرية الشناين ببلدية الجباحية بغرب الولاية.

المبادرة التي تمت بالتنسيق مع مديريات النشاط الإجتماعي، التربية، الصحة، جمعية المساعدين الطبيين، والهلال الأحمر الجزائري، والتي تهدف إلى مد يد المساعدة لسكان مناطق الظل، من أجل دخول مدرسي مريح، ومنح التلاميذ المعوزين جميع لوازم ومستحقات الدراسة، حيث مست قرى معظي، كاف أوغلال، إيغيل أومنشار، وآث القاضي، بالتنسيق وجمعية تاوريرت المحلية والسلطات الولائية، وفيما تحصي بلدية تاغزوت حسب المكلف بتسيير شؤونها بالنيابة، على 27 منطقة للظل ينتظر أن تكون الوجهة الثانية للقافلة التضامنية إلى قرية الشناين ببلدية الجباحية التي سيستفيد أطفالها من الاستمتاع بنشاطات ترفيهية بهلوانية، في انتظار تعميم المبادرة لتشمل العديد من مناطق الظل بولاية البويرة.

تيكجدة: النيران تلتهم 80 هكتارا

أتلف حريق شبن نهاية الاسبوع الفارط، بمنطقة تيكجدة بولاية البويرة، أزيد من 80 هكتارا من أشجار الصنوبر الحلبي والأدغال، فيما تواصل إخماده إلى غاية صبيحة أمس، بعد تدخل وحدتين للحماية المدنية مزودة برتلين متنقلين بالإضافة إلى وحدة الإسعاف الجوي بالعاصمة ومصالح الغابات.

الحريق الذي شب حسب مصالح الحماية المدنية بالولاية، بالمكان المسمى قبعة الدركي بالمحمية الطبيعية لتيكجدة، وتواصلت عملية إخماده إلى غاية الحادية عشرة ليلا، قبل أن تنطلق عملية أخرى في حدود الساعة الثالثة صباحا، بعد مراقبة تواصلت لأربع ساعات من طرف فرق الحماية المدنية، حيث استعانت برتلي الوحدة الرئيسية وأحنيف، بالإضافة إلى تدخل الإسعاف الجوي لصعوبة المسالك، ناهيك عن مساهمة مصالح الغابات إلى غاية إخماد ألسنة اللهب التي أتلفت أزيد من 80 هكتارا بهذه المنطقة.

العدد 7240
24 أكتوير 2020

العدد 7240