• القراءات: 157
نورالدين واضح نورالدين واضح

غليزان

توقيف 11 سارقا

في إطار محاربة الجريمة الحضرية بشتى أنواعها، فكك عناصر الشرطة القضائية بأمن دائرة الحمادنة، شبكة إجرامية مختصة في السرقة، إثر بلاغ شخص مفاده أن المحل التجاري المتواجد بمقر مسكنه والمؤجر لشخص آخر، مفتوح ولا يوجد به أي أحد.

وعلى الفور انتقلت قوات الشرطة إلى عين المكان، ليتم استدعاء صاحب المحل، الذي تفقد أغراضه وصرح بأنه تعرض لسرقة، تمثلت في هواتف نقالة ولوحات إلكترونية وكاميرات وساعات يدوية وبطاقات ذاكرة وكمية من المعدن الأبيض. وبفتح تحقيق في القضية وتكثيف الأبحاث تم توقيف 11 مشتبها فيهم في القضية. كما تم استرجاع بعض المسروقات، في حين أُنجزت ملفات قضائية في حق المشتبه فيهم، الذين تم تقديمهم بموجبها أمام العدالة. وأودع شخصان الحبس، فيما استفاد البقية من الإفراج المؤقت والرقابة القضائية.

زرعوا الرعب وسط السكان: توقيف 17 شخصا من بينهم 3 نساء

وضع عناصر الشرطة القضائية لأمن ولاية غليزان، نهاية الأسبوع المنصرم، حدا لنشاط مجموعة إجرامية خطيرة زرعت الرعب في أوساط الساكنة في الأسبوع الأخير من شهر رمضان وأيام عيد الفطر، خاصة بحي القرابة الشعبي بمدينة غليزان وبعض الأحياء المجاورة له، كان آخرها الاعتداء على شخص وإصابته بعدة طعنات باستعمال سلاح أبيض، يتواجد حاليا بمستشفى "محمد بوضياف" بغليزان، حيث بلغ عدد الضحايا 8 أشخاص.

وبالتحري تبين أن المجموعة تنشط في ترويج المخدرات والمؤثرات العقلية، إضافة إلى بيع وترويج المشروبات الكحولية بحي القرابة، ليتم اتخاذ كل التدابير لتوقيف 17 شخصا منهم 3 نساء، مع حجز عدد معتبر من الأسلحة البيضاء من مختلف الأحجام والسيوف، إضافة إلى كمية معتبرة من المشروبات الكحولية والأقراص المهلوسة والكيف المعالج.

العدد 7213
22 سبتمبر 2020

العدد 7213