• القراءات: 535
وردة زرقين وردة زرقين

قالمة

تكثيف حملات التوعية بمخاطر الغاز

سجلت مديرية الحماية المدنية بقالمة مطلع الأسبوع­­­، 3 وفيات، جرّاء التسمم بغاز أحادي أكسيد الكربون، و39 وفاة منذ شهر جانفي، وفي إطار الوقاية من مخاطر الاستعمال السيئ للغاز خاصة مع تسجيل انخفاض في درجات الحرارة، تواصل الحماية المدنية بقالمة حملاتها التحسيسية والتوعوية من خطر التسمم بالغاز على مستوى بلديات الولاية، من خلال تقديم شروحات ومطويات حول خطر هذا الغاز وكيفية التعامل الوقائي لتفادي خطر التسمم، ونظم ديوان مؤسسات الشباب لولاية قالمة، في هذا السياق، بالتنسيق مع الإذاعة الجهوية بقالمة، مؤخرا، يوما إذاعيا مباشرا من المركب الجواري ببلدية بوشقوف، للتحسيس من مخاطر الاستعمال السيئ للغاز، وهذا بالموازاة مع عمليات تحسيسية وتوعوية لفائدة منخرطي المؤسسات الشبانية عبر إقليم الولاية، ونظمت التظاهرة بمشاركة الأسلاك الأمنية، وقطاع الشباب والرياضة، والكشافة الإسلامية وفعاليات المجتمع المدني.

تفعيل مخطط النجدة البلدي

أجرت الوحدة الرئيسية للحماية المدنية بقالمة، صبيحة الاثنين، في إطار تفعيل مخطط النجدة البلدي واختبار جاهزية مختلف المقاييس المتدخلة في حالة وقوع كوارث، تمرين محاكات للمخطط البلدي لبلدية بلخير، بعدما تم افتراض نشوب حريق بمخزن وحدة الحبوب الجافة، ونظرا لخطورة الحريق واحتمالات توسعه إلى باقي المخازن والمنشئات القريبة، قام رئيس المجلس الشعبي البلدي لبلدية بلخير بتفعيل مخطط النجدة، وتم تنصيب مركز قيادة ثابت على مستوى مقر البلدية، ومركز قيادة عملي على مستوى مكان الحريق لتسيير العمليات، وذلك بحضور الأمينة العامة للدائرة ورؤساء المقاييس، حيث ولاقى التمرين استحسان جميع الأطراف الحاضرة.

اكتشاف موقعين أثريين بالدهوارة

تم اكتشاف موقعين أثريين جديدين بولاية قالمة، يضافان إلى المواقع الأثرية التي تم اكتشافها في السنوات الأخيرة في مختلف بلديات الولاية، حسب ما ورد في بيان لمصالح الدرك الوطني بالولاية. الموقعان الأثريان الجديدان اللذان تم اكتشافهما، يقعان بمشتة سيدي الزين ببلدية الدهوارة، بناء على معلومات وردت وحدات الدرك الوطني، تفيد بوجود بقايا موقع أثري بإقليم الاختصاص. وعلى إثر ذلك، تم، حسب نفس المصدر، تشكيل دورية من طرف أفراد الفرقة الإقليمية للدرك الوطني بالدهوارة، والتنقل إلى المكان؛ حيث تم معاينة موقعين أثريين غير مصنفين، الأول عبارة عن موقع أثري غير مصنف، يحتوي على أجزاء معصرة زيتون قديمة، به 4 حفر صغيرة متفرقة وكسور فخارية. أما الموقع الأثري الثاني فهو غير مصنف. ويحتوي على شاهد قبر، مكتوب بالكتابة الليبية القديمة. كما تم معاينة حفرة بعمق 6 أمتار، ويبلغ طول المدخل 1.5 متر، وعرضه 1.5 متر.وبالإضافة إلى ذلك، تم العثور على بقايا كسور فخارية، أوضح بيان خلية الإعلام والاتصال بالدرك الوطني بقالمة، أن الموقعين يستوجبان دراستهما من طرف مركز البحث للآثار بالجزائر العاصمة.