• القراءات: 161
حنان. س حنان. س

بومرداس

التراخي يعيد شبح فيروس كورونا

تشهد المؤسسات الاستشفائية ببومرداس، عودة ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا، بعد أن سجلت في الآونة الأخيرة، صفر حالة إصابة.

وقال مدير مستشفى دلس علي يسعد، إن حالة التراخي والتهاون الكبيرين من المواطنين في الالتزام بإجراءات الوقاية خاصة ارتداء الكمامات والحفاظ على مسافة الأمان، تسببت في تسجيل المستشفى مؤخرا، 8 حالات إصابة بالفيروس المستجد، منها 3 حالات تخضع للاستشفاء حاليا، و5 في الاستشفاء المنزلي، مؤكدا أن المستشفى سجل أسبوعين فقط قبل حلول شهر رمضان، صفر حالة إصابة بكوفيد19، داعيا المواطنين إلى التحلي بالحذر، والالتزام بالبروتوكول الصحي لإبعاد شبح الإصابة بموجة ثالثة بهذا الفيروس، علما أن استقرار الحالة الوبائية بولاية بومرداس، جعلها تعرف، مؤخرا، استثناءها من تدابير الحجر الجزئي الليلي؛ ما يستدعي التحلي باليقظة، والالتزام بتدابير الوقاية حتى لا تعود إلى نقطة البداية.

500 كلغ من الخبز في المزابل

سجل مركز الردم التقني بكل من قورصو والزعاترة بولاية بومرداس منذ بداية رمضان، قرابة 500 كلغ من مادة الخبز التي تم رميها في النفايات؛ حيث شهد الأسبوع الأول من الشهر المبارك، رمي 52 كلغ من مادة الخبز بمركز الردم التقني بقورصو، بينما سُجل 50 كلغ في مركز الزعاترة. أما الأسبوع الثاني من رمضان فشهد رمي 244 كلغ من الخبز بمركز قورصو، و122 كلغ في مركز الزعاترة، وهو ما يوضح ارتفاع الاستهلاك، وما يقابله من تبذير هذه المادة الحساسة؛ ما يستدعي، في المقابل، تكثيف الحملات التحسيسية حول ترشيد استهلاك هذه "النعمة".