❊ن.ج ❊ن.ج

غرداية

الإطاحة بشبكة سرقة المنازل

أطاحت مصالح الشرطة القضائية بأمن ولاية غرداية، مؤخرا، بشبكة إجرامية اقتحمت مسكن مسنة تحت طائل التهديد المتبوع بسرقة مجوهرات ومبلغ مالي، مع توقيف 8 أشخاص (تتراوح أعمارهم بين 21 و41 سنة) من بينهم ثلاثة نساء، مع استرجاع كافة المسروقات، المتمثلة في مصوغات ومجوهرات بقيمة 100 مليون سنتيم، ومبلغ مالي بقيمة 54 مليون سنتيم، مبالغ من عملة أجنبية متمثلة في 1165 أورو، 15 ريال، وضبط مخدرات وأقراص مهلوسة تستغلها الشبكة في الترويج.

حيثيات القضية تعود إلى تقدم الضحية (62 سنة) إلى مصالح الشرطة القضائية، بغية رفع شكوى ضد مجهولين اقتحموا بيتها بعد أن فتحته لامرأة تحججت بحاجتها إلى رشفة ماء، وسرقوا كل ما تملك من مجوهرات ومصوغات ذهبية وأموال.

وأفرز التحقيق المعمق عن تواطؤ أحد أقارب الضحية مع أشخاص من بينهم امرأة معروفة بقضايا إجرامية سابقة.

مصالح الشرطة القضائية حجزت كافة المسروقات والأشياء المضبوطة، وأوقفت المشتبه فيهم الثمانية، الذين يشكلون شبكة تستغل هذا الظرف الخاص للمواطنين، خاصة منهم المسنين بسرقة المنازل باستعمال حيل وطرق استعطاف المواطنين، علاوة على ترويج واستهلاك المؤثرات العقلية، بعد استكمال كافة الإجراءات القانونية الذين تم تقديمهم أمام الجهات القضائية.

بوهراوة ... حجز مخدرات وفك لغز السرقة بالخطف

تمكنت مصالح الأمن الحضري الثالث من توقيف شخصين (21 و22 سنة)، وحجز كمية من المخدرات كانت مهيأة للترويج بين أوساط الشباب، مع فك لغز جريمة سابقة متمثلة في السرقة بالخطف راح ضحيتها شخص (41 سنة)، استهدفت منه مبلغ 44 مليون سنتيم، واسترجاع دراجة نارية، وهذا بالتنسيق مع الفرقة الجنائية للمصلحة الولائية للشرطة القضائية، بعد أن تحصّلت مصالح الأمن الحضري الثالث بغرداية على معلومات مفادها تواجد أشخاص بصدد ترويج كمية من المخدرات بحي بوهراوة. وبعد مراقبة حثيثة للمكان تمّ مداهمة الحي المشتبه تواجد به المعنيين، وتوقيف مسبوقين قضائيا، وضبط كمية من المخدرات قدّرت بـ 43 غراما من الكيف المعالج، مجزأة ومهيأة للترويج، إضافة إلى مبلغ مالي يقدّر بـ 8 آلاف دينار؛ كعائدات بيع هذه السموم، في حين تمّ ضبط معدات ووسائل عبارة عن قواطع (كيتور) وأغلفة شفافة، تُستعمل في عملية التقطيع والحفظ، لتقوم المصالح بحجز كلّ الأشياء المضبوطة وتوقيف المعنيين.

التحريات المتواصلة كذا التنسيق مع الفرقة الجنائية بالمصلحة الولائية للشرطة القضائية، مكنت من استرجاع دراجة نارية من الحجم الكبير في حالة جيدة وحديثة الشراء، تبين أن المشتبه فيهم قاموا بشرائها حديثا بما قيمته 15 مليون سنتيم، وهي عائدات سرقة بالخطف سجلتها المصالح في وقت سابق وراح ضحيتها شخص (41 سنة)، استهدفت منه 44 مليون سنتيم. وبعد استكمال كافة الإجراءات القانونية قدمت المشتبه فيهما أمام الجهات القضائية.

محطة نقل المسافرين ... سارق المحلات في قبضة الأمن

أوقفت فرقة البحث والتدخل  بالمصلحة الولائية للشرطة القضائية لغرداية، شخصا (20 سنة) استغل الظرف الراهن وخلو محطة نقل المسافرين، وقام بسرقة محل تجاري داخل المحطة، فتم استرجاع المسروقات وتقديم المشتبه فيه أمام الجهات القضائية.

السرقة استهدفت هواتف نقالة وقارورات عطور وملحقات الهواتف النقالة وشرائح وأغراضا شخصية لصاحب الكشك. ومكّنت التحريات من تحديد هوية المشتبه فيه. وبعد الترصد له تم توقيفه وشريكه الذي اشترى منه هاتفا نقالا. وبعد استكمال كافة الإجراءات القانونية، قدّم المشتبه فيهما أمام الجهات القضائية، عن تهمة جناية السرقة بتوافر ظرفي الليل والكسر والتعدد، حيث أودع المشتبه فيه الرئيس الحبس المؤقت، فيما استفاد الثاني من الإفراج.

شرطة غرداية تعزّز تدخلاتها الإذاعية

تواصل مصالح الشرطة بغرداية حملتها التوعوية تماشيا مع الحملة الوطنية لمواجهة تفشي فيروس كورونا، عبر تكثيف خرجاتها الميدانية بكامل تراب الولاية، إضافة إلى مرافقة هذه النشاطات الميدانية بتدخلات وتوجيهات عبر أثير غرداية الجهوية.

وعكفت خلية الاتصال والعلاقات العامة بأمن الولاية، على تخصيص كافة أعداد الحصة الأسبوعية "لأمنكم". وحرصت على استغلال هذا المنبر الموجه إلى المواطنين بالمجتمع المحلي، خاصة منهم المتواجدين بمنازلهم وسائقي المركبات، باستضافة أخصائيين وممثلين عن مختلف القطاعات المعنية بالموضوع، خاصة قطاع الصحة، أو إطارات الشرطة المكلفين بالخرجات الميدانية التوعوية.

ورقلة ...الإيقاع بمروّجي الممنوعات

أوقع عناصر الأمن الحضري الثالث بأمن ولاية ورقلة، بـ 3 أشخاص لضلوعهم في قضية حيازة وترويج المخدرات والمؤثرات العقلية بغرض البيع والمتاجرة وحيازة وبيع المشروبات الكحولية بدون رخصة.

القضية تعود إلى ورود معلومات مفادها استغلال ثلاثيني مسكنه الكائن بحي "لاسيليس" بورقلة، في ترويج وبيع المخدرات والمؤثرات العقلية وكذا المشروبات الكحولية بدون رخصة، ليتم على الفور تنسيق العمل الميداني والتدخل رفقة عناصر فرقة البحث والتدخل وتفتيش مسكن المشتبه فيه؛ حيث ضُبطت كمية معتبرة من المخدرات تقدّر بـ 85،94 غراما (29 قطعة)، بالإضافة إلى كمية من المشروبات الكحولية ذات الصنع الأجنبي مقدرة بـ 51 قارورة زجاجية من مختلف الأنواع والأحجام، بالإضافة إلى 98 قرصا مهلوسا من مختلف الأنواع والأحجام. كما تم حجز 8 أسلحة بيضاء مختلفة الأحجام والوظائف، وقاطعين "كيتور" وقاطع أسلاك، بالإضافة إلى مبلغ مالي يرجح أنه من عائدات الترويج يقدر بـ 250 ألف دينار، ليتم تحويل المشتبه فيهم إلى مقر الأمن الحضري الثالث، لاستكمال الإجراءات اللازمة. وتم تقديمهم أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة ورقلة. وصدر في حق المشتبه فيه الأول عشرة 10 سنوات حبسا نافذا وغرامة مالية تقدر بـمليون دينار جزائري، و5 سنوات حبسا نافذا و500 ألف دينار جزائري غرامة مالية في حق المشتبه فيه الثاني، و5 سنوات حبسا نافذا و500 ألف دينار جزائري غرامة مالية في حق المشتبه فيه الثالث، عن جنحة حيازة أسلحة من الصنف السادس بدون مبرر شرعي، وجنحة حيازة مخدرات ومؤثرات عقلية بغرض البيع، وجنحة حيازة المشروبات الكحولية بغرض البيع. 

العدد 7120
02 جوان 2020

العدد 7120