• القراءات: 263
ن. خيالي ن. خيالي

تيارت

استرجاع 30 رأس غنم مسروقا

تمكن أفراد كتيبة الدرك الوطني بالسوقر والنعيمة في ولاية تيارت، نهاية الأسبوع الماضي، بعد تلقي نداء استغاثة من مواطنين تعرضوا لسرقة ماشيتهم بدوار كريمية في النعيمة، من وضع يدها على شبكة لصوص تتكون من ثمانية أشخاص، واسترجاع 30 رأسا من الغنم المسروقة وتسليمها لأصحابها. العملية تمت وفق خطة محكمة من قبل أفراد الدرك الوطني وسرعة التنفيذ، إذ تم غلق كل المنافذ، فيما أعد ملف قضائي أحيل بموجبه الأشخاص الثمانية على الهيئات القضائية المختصة إقليميا، بتهمة تكوين جماعة أشرار تستهدف السرقة.

ضبط 408 قرص مهلوس

أوقف عناصر الفرقة المتنقلة للشرطة القضائية بأمن ولاية تيارت، شخصين، ويتعلق الأمر بكل من المدعو (ق.أ-34 سنة) والمدعو (م. ل-31 سنة)، عن تهمة حيازة الأقراص لغرض البيع بطريقة غير مشروعة، العملية تعود إلى الأسبوع الماضي، على إثر معلومات وردت لذات الفرقة، مفادها وجود شخصين يقومان بتخزين المؤثرات العقلية، قصد ترويجها على مستوى أحد أحياء مدينة تيارت، واستغلالا لذلك، تم تحديد هوية المشتبه فيهما وتوقيفهما، وبعد إخضاعهما للتلمس الجسدي، ضبط بحوزتهما كمية من الأقراص المهلوسة، متمثلة في 20 قرصا مهلوسا من نوع "باركيديل"، 38 قرصا من نوع "كلوراكسان"، 7 أقرص مهلوسة من نوع "باركينان" و32 قرصا من نوع "كيتيل".

 بالإضافة إلى مبلغ مالي قدره 6 آلاف دينار من عائدات البيع، ليتم على إثرها تحويلهما ومواصلة التحقيق في القضية، وتثمينا للتحقيق وبناء على إذن بالتفتيش، صادر عن وكيل الجمهورية لدى محكمة تيارت، تم تفتيش مساكن سالفي الذكر، بحيث تم ضبط وحجز 119 قرص مهلوس من نوع "أترينيل"، 20 قرصا مهلوسا من نوع "لاروكسيلين"، 30 قرصا مهلوسا من نوع "لوفازين"، 23 قرصا مهلوسا من نوع "كاربيمول"، 39 قرصا مهلوسا من نوع "كيتيل" و80 قرصا مهلوسا من نوع "باركينان"، ليقدر بذلك العدد الإجمالي للكمية المحجوزة بـ 408 قرص مهلوس. وبعد إتمام الإجراءات القانونية، قدم المشتبه فيهما أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة تيارت، أين أحال ملف القضية على إجراءات المثول الفوري، حيث صدر في حقهما أمر إيداع.