قفزة نوعية في شبكة الطرق... وما تبقّى  من السيار شرق - غرب يسلَّم قريبا
  • القراءات: 830
محمد صدوقي محمد صدوقي

مدير الأشغال العمومية بالطارف لجريدة “المساء”:

قفزة نوعية في شبكة الطرق... وما تبقّى من السيار شرق - غرب يسلَّم قريبا

أكد مدير الأشغال العمومية لولاية الطارف قاقي محمد في لقاء خص به جريدة “المساء”، أنه يسعى منذ تعيينه على رأس قطاع الأشغال العمومية لولاية الطارف، إلى إغلاق العمليات القديمة الخاصة بالطرقات البلدية والولائية والوطنية، وإنهاء العمليات التنموية الخاصة بالطرقات البلدية والولائية والوطنية التي سُجلت برسم سنة 2021، فيما أعلن المسؤول عن قرب تسلّم الشطر المتبقي من الطرق السيار شرق - غرب الممتد نحو الحدود التونسية.

وعرفت البرامج السابقة في مجال الطرق الوطنية، حسب تصريح نفس المسؤول، تدعيم الطريق الوطني رقم 82 الرابط بين ولايتي الطارف وسوق اهراس بين بلدية بوحجار وحدود ولاية سوق اهراس على مسافة 6.4 كلم، الذي بقيت منه مسافة 1 كلم في طور الإنجاز، إضافة إلى ازدواجية الطريق الوطني رقم 84 الرابط بين بلدية الذرعان بولاية عنابة على مسافة 7 كلم، والذي انتهت أشغاله في انتظار تزويده بالإنارة. كما عرفت العمليات القديمة، حسب تأكيده، تكملة شطر ازدواجية الطريق الوطني رقم 82 الرابط بين عاصمة الولاية الطارف وقرية المطروحة على مسافة 6 كلم، والذي عمّرت فيه مقاولات الإنجاز مطولا، إضافة إلى تكملة إنجاز شطر ازدواجية الطريق الوطني رقم 44 الرابط بين بلديتي بوثلجة وبحيرة الطيور على مسافة 4 كلم.

ترميم وتجديد طرق وطنية وولائية

وذكر نفس المتحدث أن من بين العمليات القديمة بقطاع الأشغال العمومية بولاية الطارف، تكملة إنجاز محول الذرعان، الذي مازالت تنقصه التهيئة والإنارة العمومية، وتكملة أشغال إعادة تأهيل الطريق الوطني رقم 82 بين بلديتي الزيتونة وعين الكرمة على مسافة 4 كلم، الذي عمّرت فيه طويلا شركة معيزي، إضافة إلى إعادة تأهيل الطريق الوطني رقم 82 بين بلديتي بوحجار وعين الكرمة على مسافة 18 كلم الذي عمّرت فيه الشركة نفسها مطولا كذلك، إضافة إلى تكملة إنجاز إشارات الطرق الوطنية.

نفس المتحدث أكد أن في مجال العمليات القديمة للطرق الولائية، تم تحديث الطريق الوطني رقم 110 على مسافة 15 كلم، وتكملة صيانة المقاطع المتضررة للطريق البلدي الرابط بين الطريق الوطني رقم 44 ببلدية بوقوس على مسافة 4 كلم، ووصلت نسبة الإنجاز إلى 60 ٪. وتكملة إنجاز الطريق البلدي عين غسال على مسافة 3 كلم، الذي بلغت نسبة أشغاله 95 ٪.

مدير الأشغال العمومية لولاية الطارف قاقة محمد، أعلن في تصريحه لجريدة “المساء”، عن تخصيص 70 عملية لصيانة الطرق، وإنجاز 15 منشأة فنية، ومنشأة بحرية واحدة بغلاف مالي قدّره المتحدث بـ 36.632.650.000.00 دج، منها 24 عملية انتهت أشغالها، و19 عملية أغلقت سنة 2020، و28 عملية قيد الإنجاز، بغلاف مالي قدّره نفس المتحدث بـ 12.446.685.000.00 دج، فيما بلغ عدد العمليات المسجلة والجارية 15 عملية غير ممركزة، و9 عمليات غير ممركزة، و3 عمليات من تمويل الصندوق الخاص بالطرق والطرق السيارة، إضافة إلى عملية ممولة من ميزانية الولاية، بغلاف مالي قُدر بـ 12.446.685 دج.

برامج سنة 2021 خاصة بمناطق الظل

أشار المتحدث في مجال برنامج النمو الاقتصادي غير الممركز، إلى تسجيل عمليتين؛ الأولى بغلاف مالي قدره 300.000.000.00 دج، تخص صيانة الطرق الولائية على مسافة 10،4 كلم؛ فالطريق الولائي رقم 105 ببلدية عصفور على مسافة 3 كلم، بلغت نسبة صيانته 70 ٪، إضافة إلى صيانة الطريق الولائي رقم 163 ببلدية البسباس على مسافة 1.4 كلم، التي بلغت نسبتها 65 ٪، وصيانة الطريق الولائي رقم 118 ببلدية الشافية على مسافة 6 كلم، بلغت نسبتها 90 ٪.

أما في مجال الطرق البلدية، فقد خُصص غلاف مالي قدر بـ 489.000.000.00 دج، لصيانة 25.6 كلم من الطرق، والتي هي قيد الإنجاز، تمثلت في صيانة الطريق البلدي الرابط بين الطريق الوطني رقم 84 أ بشاطئ قمة روزا  ببلدية القالة على مسافة 5 كلم، وصيانة الطريق البلدي الرابط بين الطريق الولائي رقم 111 والسوايدية ببلدية وادي الزيتون على مسافة 2.5 كلم، شأنه شأن الطريق البلدي الذي يربط الطريق الولائي رقم 111 بمشتة خامسة ببلدية وادي الزيتون على مسافة 5.4 كلم، إضافة إلى الطريق البلدي الرابط بين بلدية عين الكرمة وجنتورة والحمر على مسافة 7.7 كلم. كما عرفت برامج صيانة الطرق البلدية؛ الطريق الرابط بين قريتي الصفراء والخرواعة على مسافة 3.5 كلم ببلدية حمّام بني صالح، شأنه شأن صيانة الطريق البلدي الرابط بين بومية والذهبان على مسافة 1.5 كلم ببلدية حمام بني صالح، فاقت فيها جميعا نسب الإنجاز، 50 ٪.

إعادة تأهيل وصيانة الطرق البلدية

المتحدث أكد أنه تم تخصيص غلاف مالي يقدر بـ 704.071.977,50دج، ضمن البرامج البلدية للتنمية لإنجاز منشآت، وصيانة وإعادة تأهيل 57.35 كلم من الطرق البلدية بكل من دائرة بوحجار، التي خُصص لها غلاف مالي يقدر بـ 268.335.050,00 دج، للتكفل بمشاريع إعادة تاهيل طرقات، وفتح مسالك على مسافة 19 كلم وبناء جسرين. وقد مست هذه العمليات كلا من بلديات الدائرة الأربعة؛ بوحجار وحمام بني صالح ووادي الزيتون وعين الكرمة. كما تم تخصيص مبلغ 51.545.823,00دج لدائرة بن مهيدي، لإعادة تأهيل الطرقات على مسافة 5 كلم عبر بلديات دائرة بن مهيدي الثلاثية، وهي بن مهيدي والشط وبريحان، إضافة إلى تخصيص مبلغ 20.712.143,50دج لدائرة الذرعان، للتكفل برد الاعتبار وإنجاز طرقات على مسافة 2 كلم ببلديات الذرعان وشبيطة مختار، وتخصيص مبلغ 26.003.395,00 دج لدائرة البسباس، للتكفل بمشاريع رد الاعتبار، وإنجاز الطرقات على مسافة 6.4 كلم عبر بلدية عاصمة الدائرة البسباس والتي بلغت 3 عمليات، وتخصيص غلاف مالي لدائرة الطارف قُدر بـ 242.850.243,00 دج لإعادة تأهيل وتدعيم وتهيئة الطرقات على مسافة 18.2 كلم، وبناء 3 جسور عبر بلديات الدائرة الطارف وعين العسل وبوقوس والزيتونة. كما تم تخصيص مبلغ 94.625.323,00 دج لدائرة بوثلجة، لرد الاعتبار للطرقات على مسافة 10.25 كلم، وبناء جسر عبر بلديات الدائرة؛ حيث استفادت كل من بلدية الشافية وبحيرة الطيور، من كل هذه العمليات. 

ما تبقّى من الطريق السيار شرق - غرب على مشارف التسليم

محدثنا أكد لجريدة “لمساء” أن شطر ولاية الطارف للطريق السيار شرق ـ غرب على طول 87,075 كلم منها 3,075 كلم حيز الخدمة، يوشك على التسليم؛ بتقدير نهاية شهر أوت القادم؛ حيث تبقى فقط بعض الروتوشات في طور الإنجاز، الذي بلغت نسبة إنجازه 96 ٪، يتوفر على 4 محولات بكل من بلديات عين العسل والطارف وبن حومانة والذرعان، تفاوتت نسب إنجازها من 75 ٪ إلى 96 ٪. كما يتواجد حاجز وسط الطريق بمنطقة خنقة عون ببلدية عين العسل بالنقطة الكيلوميترية 422، ويتقاطع مع 7 نقاط طرق وطنية، وهي الطريق الوطني رقم 16 و16 أ، والطريق الوطني رقم 44، والطريق الوطني رقم 82، إضافة إلى 3 نقاط تقاطع على مستوى الطرق الولائية، وهي الطريق الولائي رقم 105 و118 و110 و29 نقطة تقاطع على مستوى الطرق البلدية. كما أضاف محدثنا أن من بين الخصائص الطبيعية لشطر الطريق السيار شرق غرب بولاية الطارف، 27 كلم مناطق فيضية، و5 مناطق انزلاق.

دراسات لتطوير قطاع الصيد البحري

قال محدثنا إن ولاية الطارف التي تتوفر على شريط ساحلي يقدر بـ 90 كلم ومن أجل النهوض بقطاع الصيد البحري الذي يعتبر جزءا من قطاع الأشغال العمومية بالولاية، شرعت في توسعة رصيف الميناء الجديد بالقالة بطول 120م، إضافة إلى إعداد دراسة لإعادة تأهيل وتوسعة الميناء القديم بتكلفة مالية بلغت 7.6 ملايير دج، إضافة إلى دراسة إنجاز مشروع ملجأ الصيد البحري بمنطقة مسيدا بتكلفة مالية تقدر بـ 6.5 ملايير دج، ودراسة لتدعيم وحماية المنحدر الصخري للميناء الجديد بتكلفة 127 مليون دج، شأنه شأن إعداد دراسة تدعيم وإصلاح أرصفة الميناء القديم بالقالة، بتكلفة مالية تقدر بـ 450 مليون دج، مضيفا أن مديرية الأشغال العمومية لولاية الطارف، تتطلع لتسجيل دراسة من أجل تطوير الجزء الساحلي الغربي بين بلديتي القالة والشط على امتداد 60 كلم، لإنجاز ملاجئ للصيد البحري وتربية المائيات.

وختم محدثنا بالقول: “كل مشاريع قطاع الأشغال العمومية بولاية الطارف سواء كانت ممركزة أو غير ممركزة أو في إطار المشاريع البلدية للتنمية والخاصة بمناطق الظل، تحظى بمتابعة دورية من طرف الوالي حرفوش بن عرعار منذ انطلاق الأشغال إلى التسليم”، مضيفا أن هناك قفزة نوعية في مجال إنجاز الطرقات من حيث النوعية واحترام الآجال، “بفضل سياسة التعامل مع مقاولات الإنجاز أثناء الخرجات الميدانية”.