عروض مغرية نحو جزيرة "بالي" قريبا
كريم شيغارا، صاحب وكالة سياحة وسفر
  • القراءات: 402
نور الهدى بوطيبة نور الهدى بوطيبة

بعد إعادة فتح المجال الجوي أمام السياح

عروض مغرية نحو جزيرة "بالي" قريبا

أوضح كريم شيغارا، صاحب وكالة سياحة وسفر، خلال مشاركته في تظاهرة "الأسبوع الثقافي الإندونيسي"، أن السائح الجزائري اليوم يتفتح أكثر نحو وجهات جديدة للسفر، بفضل ما تروجه له مواقع التواصل الاجتماعي، التي أصبحت اليوم، تعطي صورة أكثر وضوحا لوجهات سياحية شديدة الاستقطاب السياحي، ونوه إلى أن جزيرة بالي الإندونيسية، واحدة من تلك الوجهات الجديدة التي يتم اليوم الترويج لها أمام الزائر الجزائري، لاسيما المتزوجين حديثا، حيث يصفها هؤلاء، الوجهة "الرومنسية" لقضاء شهر العسل.

قال المتحدث، إن عروضا مغرية سوف يتم تقديمها أمام السائح الجزائري بعد جائحة "كورونا"، واعدا بأن التكاليف لن تكون خيالية مقارنة بسحر هذه الوجهة، بعد عمل الشراكة الذي سيتم بين الوكالة، السفارة الإندونيسية وشركة الطيران التركية، التي تعد بتذاكر بخصم خمسين بالمائة، لإعادة إنعاش السياحة واستقطاب السياح بين الدولتين. أضاف شيغارا، أن عاصمة اندونيسيا جاكارتا، وجزيرة بالي، أكثر وجهتين استقطابا للسائح الجزائري، إذ تجمع بين التاريخ والحضارة والمدينة العصرية، كما أن ميزة الإسلام في تلك الدولة، تجعل السائح لا يتخوف من عدم وجود الطعام الحلال الذي يبقى أحد محركات السائح الجزائري لاختيار وجهة الرحلة. أضاف المتحدث أن فتح خط مباشر بين الجزائر وبالي أو العاصمة جاكارتا، أكثر ما يتطلع إليه الناشطون في المجال السياحي، لتنشيط الحركة أكثر بين الدولتين في المجال السياحي.