تشريعيات 12 جوان
الانتخابات جاءت لتوطيد العلاقة بين السلطة والشعب
  • القراءات: 126
 شبيلة. ح شبيلة. ح

حزب التجديد الجزائري

الانتخابات جاءت لتوطيد العلاقة بين السلطة والشعب

أكد رئيس حزب التجديد الجزائري، كمال بن سالم، أن الانتخابات التشريعية تكتسي أهمية كبيرة لأنها تشكل فرصة لتوطيد العلاقة بين السلطة والشعب، وهو الهدف الذي يسعى إليه المواطن الجزائري.

ودعا المسؤول الحزبي خلال تجمعه الشعبي، مساء أمس، إلى الذهاب بقوة إلى صناديق الاقتراع من أجل إحداث التغيير، مشدّدا على أن التصويت ضروري من أجل مصلحة البلاد وهو أحسن رد لدعاة المقاطعة. وأضاف أن "بناء جزائر جديدة لن يكون، إلا من خلال إطارات قادرة وكفؤة، خاصة وأن الجزائر تمر اليوم بمرحلة خطيرة"، مشيرا إلى أنه "رغم الصعوبات الاجتماعية والاقتصادية التي تواجه الدولة إلا أنهم كحزب متفائلين ببناء جزائر قوية بمؤسساتها". واعتبر بن سالم أن "الوقت قد حان للدفاع عن مصالح الوطن، من خلال الانتخاب على الأشخاص الأكفاء والمخلصين لقطع الطريق أمام دعاة المقاطعة"، وهذا لن يكون، حسبه، إلا من خلال احترام إرادة الشعب التي تعتبر، السبيل الوحيد لاسترجاع الثقة المفقودة بينه وبين دولته وكذا استرجاع كرامته، حتى يشعر بالعدالة الاجتماعية والأمن والاستقرار، والارتقاء بمستواه الاقتصادي والمادي والثقافي. ولدى تطرقه إلى مهمة النواب القادمين، أكد بن سالم أنها لن تكون سهلة بالنظر لعديد التحديات التي تواجهها الدولة، حيث قال إن الهدف من خوض سباق الانتخابات يبقى "المساهمة في بناء مرحلة جديدة خاصة بعدما لمسنا وجود إرادة سياسية".